محمد بن زايد يبحث مع بوتين قضايا ثنائية ودولية

نشر في: آخر تحديث:

بحث الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في موسكو، مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين ومجمل القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، كما ناقش محمد بن زايد مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري القضايا المشتركة بين البلدين.

وتطرق الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، حسب ما أوردته وكالة الأنباء الإماراتية، مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري إلى العلاقات الإماراتية الأميركية وسبل تعزيزها وتطويرها بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الصديقين.

وتناول اللقاء - الذي حضره الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني، والشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي - أبرز قضايا وتطورات المنطقة، وتبادلا الرأي ووجهات النظر حولها، وعلى رأسها الأزمة السورية وأهم الأفكار والجهود المبذولة على المستويين الإقليمي والدولي لحل الأزمة ومسار المفاوضات الجارية.

وتطرق الجانبان إلى جهود البلدين ضمن التحالف الدولي لمكافحة التطرف والإرهاب، وأكدا أهمية مواصلة جميع المساعي الهادفة إلى إرساء دعائم الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم.