طالبان تستهدف جلسة للبرلمان الأفغاني بالقذائف

نشر في: آخر تحديث:

قال مشرعون ومسلحون إن عناصر حركة طالبان أطلقوا قذائف على مجمع البرلمان الأفغاني، الاثنين، في الوقت الذي كان رئيس المخابرات والقائم بأعمال وزير الداخلية يستعدان لإلقاء كلمة.

وقال مشرعون إنه لم ترد تقارير بوقوع إصابات، ولكن المتحدث باسم حركة طالبان، ذبيح الله مجاهد، أعلن المسؤولية عن الهجوم، قائلاً إنه أوقع خسائر فادحة.

وكثيرا ما تعلن حركة طالبان المسؤولية عن الهجمات، ويعرف عنها المبالغة في أعداد الضحايا.

وقال سيف الله مسلم، عضو البرلمان من إقليم بدخشان "أطلقت ثلاثة صواريخ على البرلمان ولكنها لم تصب المبنى الرئيسي. وقع (الهجوم) أثناء انعقاد الجلسة".

وهناك تقارير متضاربة عما إذا كانت الانفجارات ناجمة عن نيران مدفعية طويلة المدى أم قذائف صاروخية تطلق من على الكتف.