محادثات صريحة وجدية بين الناتو وروسيا رغم خلافات عميقة

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) ينس ستولتنبرغ، اليوم الأربعاء، أن المحادثات الأولى التي تجري منذ قرابة عامين بين الدول الأعضاء في الحلف وروسيا كانت "صريحة وجدية"، لكن بدون تسوية "خلافاتهما العميقة" حول مواضيع مثل الأزمة الأوكرانية.

وقال ستولتنبرغ: "عقدنا اجتماعا صريحا وجديا، بالواقع يمكنني القول إنه كان جيدا جدا" لكن الحلف وروسيا "لديهما خلافات عميقة ومستمرة واجتماع اليوم لم يغير شيئا" في ذلك.

وقال ستولتنبرغ": "أعاد الاجتماع التأكيد على أننا لا نتفق على الوقائع وعلى مسار الأمور وعلى المسؤوليات في أوكرانيا وبشأنها".

وأضاف: "الكثير من الحلفاء لا يتفقون مع روسيا عندما تحاول تصوير الوضع على أنه حرب أهلية. أن روسيا هي التي تقوض استقرار شرق أوكرانيا وتقدم الدعم والذخيرة والتمويل والعتاد للانفصاليين، فضلا عن القيادة والتحكم". ومضى في القول: "بالتالي كانت هناك خلافات عميقة".