إسرائيل تحتجز ناشطاً فلسطينياً لـ"إعاقته عمل الجيش"

نشر في: آخر تحديث:

نقلت السلطات الإسرائيلية، السبت، الناشط الفلسطيني عبدالله أبو رحمة إلى سجن عوفر في الضفة الغربية المحتلة، بعد اعتقاله بتهمة إعاقة عمل الجيش الإسرائيلي في أثناء مسيرة في قريته بعلين في ذكرى النكبة، وفق ما أفادت عائلته.

ويعرف عبدالله أبو رحمه عالميا بمواظبته منذ 11 عاما على تنظيم تظاهرات أسبوعية بمشاركة متضامنين إسرائيليين وأجانب ضد الاستيطان والجدار الذي تقيمه إسرائيل في الضفة الغربية، ويقضم مساحات واسعة من الأراضي الفلسطينية. وحوكم أبو رحمة بالتهمة نفسها في نهاية تشرين الأول/اكتوبر.

واعتقل الجيش الإسرائيلي أبو رحمة، الجمعة، خلال المسيرة الأسبوعية التي تنظم في قرية بلعين القريبة من رام الله، وفق شقيقه راتب.