روسيا تنشر نظاماً للدفاع الجوي مع حلفائها

نشر في: آخر تحديث:

صرح مسؤول بارز، الأربعاء، بأن روسيا تعمل على نشر نظام مشترك للدفاع الصاروخي مع جميع حلفائها من الجمهوريات السوفياتية السابقة.

وقال نيكولاي بورديوزها، رئيس التحالف الذي يضم 6 دول وتقوده روسيا، في مؤتمر صحافي في العاصمة الأرمينية، إن "دمج أنظمة الدفاع الجوي في المنطقة يمهد لنشر نظام دفاع جوي في منطقة منظمة المعاهدة الأمنية المشتركة بأكملها".

وتضم منظمة المعاهدة الأمنية المشتركة، الرديف الروسي لحلف شمال الأطلسي، كلا من روسيا وارمينيا وبيلاروسيا وكازاخستان وقرغيزستان وطاجيكستان.

وتنشر موسكو نظام دفاع جوي مشتركا مع بيلاروسيا وكازاخستان، واكد بورديوزها ان الاتفاق لنشر نظام في ارمينيا "يخضع لدراسة للمصادقة عليه" من برلماني البلدين.

وعززت موسكو التعاون العسكري مع حلفائها في منظمة المعاهدة الامنية المشتركة منذ ازمتها مع الغرب، التي تعد الاسوأ منذ الحرب الباردة بسبب ضمها شبه جزيرة القرم الاوكرانية في 2014 واندلاع التمرد الموالي لروسيا في شرق اوكرانيا.

وتتهم روسيا حلف شمال الاطلسي بتوسيع انتشاره العسكري قرب حدودها.

وفي مايو حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين واشنطن من ان موسكو ستفكر في اتخاذ اجراءات "لانهاء تهديدات" انظمة حلف شمال الاطلسي المضادة للصواريخ في اوروبا والتي تستند بشكل كبير الى التكنولوجيا الاميركية.

وتشمل الدرع الصاروخية لحلف شمال الاطلسي نشر صواريخ معترضة واجهزة رادار قوية في شرق اوروبا وتركيا.

وقال حلف شمال الاطلسي والولايات المتحدة في ربيع هذا العام إنهم سيحولون عقيدتهم الدفاعية من الطمأنة الى الردع في اوروبا الشرقية لمواجهة روسيا.