كاليفورنيا.. السجن 12 عاما لشخص حاول الانضمام لداعش

نشر في: آخر تحديث:

قالت وزارة العدل الأميركية إن رجلا من كاليفورنيا اعترف بمحاولة الانضمام إلى تنظيم داعش في سوريا عوقب اليوم الثلاثاء بالسجن لمدة 12 عاما في سجن اتحادي.

وأقر نيكولاس مايكل تيوسانت (22 عاما) بالذنب في محكمة اتحادية في ساكرامنتو في ديسمبر بمحاولة تقديم دعم مادي لتنظيم إرهابي أجنبي. وجاء الإقرار بالذنب بعدما رفض قاض الدفع بوجود خلل في قواه العقلية.

وقال المحامي العام بالإنابة فيليب تالبيرت في بيان أعلن فيه الحكم "كان السيد تيوسانت عازما على ارتكاب أعمال عنف وفقا لما تم توثيقه في كتاباته على وسائل التواصل الاجتماعي وتصريحاته قبل اعتقاله وطبيعة الجماعة التي حاول الانضمام إليها".

واعتقل تيوسانت وهو من أكامبو بوكالة كاليفورنيا في مارس 2014 بينما كان متوجها للحدود الأميركية مع كندا بنية السفر إلى سوريا كي ينضم لتنظيم داعش، بحسب ما أفاد به الادعاء الاتحادي الأميركي.

وقام تيوسانت بتلك الرحلة بعدما أبلغ مخبرا في مكتب التحقيقات الاتحادي بخططه حسب ما ورد في عريضة الاتهام الأصلية.

وتيوسانت واحد من عدد من الأشخاص الذين اعتقلوا في الولايات المتحدة خلال العامين الماضيين لاعتزامهم الانضمام إلى تنظيم داعش الذي يسيطر على مساحات كبيرة من العراق وسوريا.

وأعلنت الجماعة مسؤوليتها عن هجمات 13 نوفمبر في باريس والتي أسفرت عن مقتل 130 شخصا.

وأفادت ملفات المحكمة أنه بعد اعتقال تيوسانت توصل مستشار نفسي عين بناء على طلب محاميه إلى أنه يعاني من الفصام وأثيرت تساؤلات بشأن صحة قواه العقلية وما إذا كان مؤهلا للخضوع لمحاكمة.

وجاء في قرار للمحكمة أصدره قاض في القضية في أغسطس أنه بعد تغيير الدواء ظهر تحسن على صحته العقلية وتقرر أن تيوسانت مؤهل للمثول للمحاكمة.