ناتو يعتزم نشر 4 كتائب في "البلطيق" وبولندا

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو)، ينس ستولتنبرغ، الاثنين، أن الحلف سينشر 4 كتائب "قوية" في بلدان البلطيق الثلاثة وفي بولندا، ردا على التحركات الروسية في أوكرانيا.

وقال أثناء استعراض عن برنامج اجتماع لوزراء الدفاع في الحلف يومي الثلاثاء والأربعاء القادمين في بروكسل: "سنتفق على أن ننشر بالتناوب 4 كتائب قوية متعددة الجنسيات في بلدان البلطيق وبولندا".

وأكد أن هذه الخطوة ستبعث "برسالة واضحة أن الحلف الأطلسي مستعد للدفاع عن جميع الحلفاء" في حال تعرضهم لعدوان.

وثار التوتر بين الغرب وروسيا بسبب الخلافات حول عدد من القضايا مثل أوكرانيا وسوريا.

وسيتخذ وزراء الدفاع الثلاثاء قرار ارسال قوات الى الحدود الشرقية للحلف الامر الذي تعتبره روسيا تحديا لها على ان يتم الاتفاق على حجم ونطاق وتشكيلة هذه الكتائب في وقت لاحق.

ويكمل نشر هذه الكتائب سلسلة تدابير اتخذت منذ اندلاع النزاع الاوكراني في ربيع 2014 لزيادة قدرة الجيوش الحليفة على الرد ودعم الدول الاعضاء في الحلف التي لديها حدود مشتركة مع روسيا.

وقال ستولتنبرغ: "ينبغي الا يعتري ما فعلناه أي شك بأنه رد على تصرفات روسيا في القرم وفي اوكرانيا" حيث يتهم الغرب موسكو بدعم الانفصاليين.

واضاف خلال المؤتمر الصحافي: "قبل ذلك لم يكن مطروحا الحديث عن وجود عسكري كالذي سننشره في بلدان البلطيق وبولندا، دفاعنا وردعنا لا يقومان فقط على أربع كتائب. هذه الكتائب ستكون جزءا من تغير اعمق بكثير في قدراتنا ردا على التحديات التي نواجهها".

وسيؤكد قادة دول الحلف في قمتهم بوارسو في 8 و9 يوليو نشر هذه القوات وكشف تفاصيلها العملية.