عاجل

البث المباشر

رئيس وزراء البحرين وولي العهد يؤكدان على احترام القانون

المصدر: المنامة - محمد العرب

أكد الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، رئيس الوزراء البحريني، أن الإجراءات التي تتخذها الحكومة جاءت لضمان أن يكون مسار العمل السياسي خالياً من الاستغلال الذي يسيء للانفتاح الديمقراطي في مملكة البحرين في ظل المشروع الوطني لعاهل البلاد، ويبعده عن التطرف وينأى به عن الخروج على القانون أو العمل في إطار مرجعية سياسية أو دينية خارجية، ويحفظه من "الطأفنة" بصبغة مذهبية لتحقيق مكاسب سياسية بعيدة عن المصلحة الوطنية، مؤكداً أن كافة الإجراءات المتخذة في إطار الدستور والقوانين ومن خلال قضاء عادل ومستقل.

وأشار رئيس وزراء البحرين إلى أن الإجراءات التي تم اتخاذها مؤخراً بشأن المخالفين للأنظمة والقوانين تأتي في سياق حزمة من المبادرات التي تكفل للمواطنين أمنهم واستقرارهم، وتضمن سد أية ثغرة تكون منفذاً للتدخلات الخارجية في الشأن الداخلي، وأن العمل السياسي متاح ومنظم بقوانين وتشريعات توازي بين الحرية والديمقراطية والمصلحة الوطنية، ولكن البعض للأسف اتخذوا من ذلك سبيلاً للعبث بأمن الوطن واستقراره والعمل على التأثير على اللحمة الوطنية، وهو ما لا نقبله ولا نرضاه، فأمن الوطن واستقراره فوق كل اعتبار ولا مساومة فيهما.

ومن جانبه، قال الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد "إن مبدأ العدالة متكامل الأركان وشامل المدى، ويكفل حقوق المواطنين ويستلزم واجب احترام تطبيق القانون وأحكامه، فكما يضمن لجميع أبناء البحرين الحق في نيل الفرص بتكافؤ وممارسة دورهم في بناء المجتمع ونهضته والحصول على مختلف الخدمات، فإنه يشمل كذلك أمن واستقرار المجتمع، وإن اعتناء المملكة بتكريس هذا المبدأ على مختلف المستويات الوطنية والتنموية والاقتصادية يتجسد في إدراج مبدأ العدالة كركن أساسي في ميثاق العمل الوطني ورؤية البحرين الاقتصادية 2030".

إعلانات