أهالي غزة يلجأون للطاقة الشمسية لتأمين الكهرباء

نشر في: آخر تحديث:

دفعت أزمة انقطاع التيار الكهربائي لفترات طويلة في قطاع غزة، السكان إلى الاستعاضة عن الطرق التقليدية واللجوء للطاقة الشمسية، حيث استخدم الأهالي مولدات الكهرباء التي تعمل على البنزين والسولار والشموع والبطاريات والغاز، إلا أن تلك الطرق أصبحت مكلفة وغير آمنة، لاسيما أن تلك الوسائل تسببت بحوادث أليمة خاصة للأطفال.

وجاء بصيص الأمل، بعد معاناة أثقلت كاهل الأهالي، لينهي معاناتهم، حيث الطاقة الشمسية الدائمة، التي وفرت لهم الكثير من الأمان، فهي لا تحتاج لصيانة دورية، وهي فعالة ومجدية اقتصادياً، علاوة على أن تكلفتها الإجمالية بعد التركيب منخفضة مقارنة بالطاقة التقليدية التي تحتاج إلى إمداد بالوقود بشكل دائم.

وأصبحت الطاقة الشمسية تستخدم في المستشفيات والمدارس والطرقات، كما لقيت إقبالا كبيرا من أصحاب المنشآت والمنازل والبلديات.