عاجل

البث المباشر

بنغلادش.. مقتل شرطيين اثنين في هجوم خلال صلاة عيد الفطر

المصدر: دكا - رويترز

هاجم مسلحون في #بنغلادش اليوم الخميس أفراد الشرطة الذين كانوا يؤمنون أكبر احتفال في البلاد بمناسبة عيد الفطر وقتلوا رجلي شرطة وأصابوا تسعة، وذلك بعد أيام من إعلان تنظيم #داعش مسؤوليته عن هجوم كبير في العاصمة وتحذيره من وقوع أعمال عنف أخرى.

وقال الحاكم الإداري للمنطقة، محمد عظيم الدين بيسواس، إن المسلحين هاجموا موقعاً للشرطة في بلدة كيشورجاني الواقعة على مسافة نحو 140 كيلومتراً من العاصمة دكا بقنابل صغيرة ثم انهالوا على أفراد الشرطة "بأسلحة حادة".

وقتل شرطي في الانفجار بينما قتل الآخر طعناً.

وقال المسؤول في المجلس المحلي، ظل الرحمن، إن اثنين من المهاجمين قتلا.

ولم يتضح بعد عدد المهاجمين المتورطين، لكن ظل الرحمن قال إنهم شبان وفي أغلب الظن بمطلع العشرينات. وأوضح أن الوضع أصبح تحت السيطرة.

وتابع قائلاً: "نبحث عن باقي المجرمين لكن بعد الحادث أقيمت الصلاة بسلام وطلبنا من الجميع العودة إلى منازلهم".

كما أشار ضابط في غرفة عمليات الشرطة في كيشورجاني بعد وقت قصير من بدء الهجوم إلى أن "هناك حالة من الفزع".

وتجمع نحو 300 ألف شخص لأداء صلاة عيد الفطر في البلدة وقت الحادث الذي وقع بعد أسبوع تقريباً من مقتل 20 شخصاً على يد مسلحين في هجوم استهدف مقهى في دكا أعلن "داعش" مسؤوليته عنه.

وكان هذا أحد أكثر الهجمات دموية على الإطلاق في بنغلادش حيث تنافس تنظيما القاعدة و"داعش" في تبني سلسلة من عمليات قتل ليبراليين وأفراد من أقليات دينية في العام الماضي.

ورفضت الحكومة إعلان "داعش" وأصرت على أن هذا العنف كله مصدره محلي.

وقالت رئيسة الوزراء، الشيخة حسينة، إن حكومتها عازمة على مواجهة هذا الأمر. ولفتت في مقرها الرسمي اليوم الخميس: "لن نسمح بأي أنشطة إرهابية على أرضنا. من يرتكبون هذه الأفعال هم أعداء الإسلام".

إعلانات