برلين: الإجراءات التركية "تتعارض" مع دولة القانون

نشر في: آخر تحديث:

أعلن المتحدث باسم المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، الأربعاء، أن الإجراءات الأخيرة التي اتخذتها السلطات التركية في أعقاب محاولة الانقلاب "تتعارض" مع دولة القانون.

وصرح شتيفن زايبرت أمام صحافيين "يتم بشكل شبه يومي اتخاذ إجراءات تتغاضى بالكامل عن حكم القانون، وتتجاهل مبدأ تكافؤ القوة المستخدمة".

وأضاف زايبرت "لا شك في أن هذه الإجراءات تثير القلق بشكل كبير".

وترأس الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الذي عاد إلى أنقرة مساء الثلاثاء لأول مرة منذ محاولة الانقلاب، الجمعة، اجتماعا لمجلس الأمن القومي المرتقب أن يصدر عنه "قرار مهم" الأربعاء.

يضم المجلس القومي كبار القادة العسكريين والوزراء المعنيين بالدفاع والأمن على أن يتبعه في الساعة 12,00 ت غ اجتماع للحكومة في القصر الرئاسي الذي تعرض للقصف مساء الجمعة.

والأربعاء، أعلن مجلس التعليم العالي التركي التعليق حتى إشعار آخر لكل البعثات الخارجية للجامعيين، وفق وكالة أنباء "الأناضول" التي أوضحت أن المجلس طلب دراسة أوضاع الجامعيين الموجودين في الخارج واستدعاءهم إلى تركيا في أقرب وقت ما لم تكن هناك "ضرورة قصوى" لبقائهم.