أنقرة.. أول لقاء أميركي تركي بعد الانقلاب الفاشل

نشر في: آخر تحديث:

أجرى رئيس أركان الجيوش الأميركية، جوزف دانفورد، مباحثات مع رئيس الأركان التركي، خلوصي اكار، ورئيس الوزراء، بن علي يلديريم، وذلك في زيارة هي الأولى لمسؤول أميركي على هذا المستوى منذ الانقلاب الفاشل.

وكان دانفورد قد وصل إلى قاعدة انجرليك كما تجول في مواقع شهدت محاولة الانقلاب.

ودان رئيس الأركان الأميركي، قبيل وصوله إلى #تركيا، بشدة محاولة الانقلاب في البلاد، وقال إنه سيؤكد لأنقرة على أهمية التحالف من أجل أمن المنطقة.

وشهدت العلاقات بين الحليفين المحوريين في حلف شمال الأطلسي تدهوراً كبيراً مع مطالبة أنقرة #واشنطن بإصرار أن تسلمها الداعية المعارض فتح الله #غولن .