أسانغ: ويكيليكس تنشر معلومات مهمة عن حملة كلينتون

نشر في: آخر تحديث:

كشف جوليان #أسانغ مؤسس موقع #ويكيليكس أن الموقع يعتزم نشر معلومات "مهمة" تتعلق بالحملة الانتخابية للمرشحة الديمقراطية في الانتخابات الديمقراطية #هيلاري_كلينتون قبل الانتخابات المقررة في 8 نوفمبر.

وعما إذا كانت المعلومات يمكن أن تحدث تغيرا كبيرا في السباق الانتخابي قال أسانغ لشبكة فوكس نيوز خلال مقابلة أجريت الأربعاء عبر الأقمار الصناعية: "أعتقد أنها مهمة. كما تعلمون تعتمد على كيف ستثير الاهتمام بين الرأي العام وفي وسائل الإعلام".

ويعيش أسانغ داخل سفارة الإكوادور في لندن منذ 5 سنوات تجنبا لتسليمه للسويد حيث يواجه تهما بالاعتداء الجنسي. وينفي أسانغ هذه المزاعم.

ونشرت ويكيليس ملفات في يوليو لما قالت إنها تسجيلات صوتية استخلصت من رسائل بالبريد الإلكتروني للجنة الوطنية للحزب الديمقراطي تم الحصول عليها باختراق شبكتها الإلكترونية.

وكانت تلك التسجيلات هي الدفعة الثانية من سلسلة تسريبات هزت #الحزب_الديمقراطي الأميركي ودفعت رئيسة اللجنة الوطنية ديبي واسرمان شولتز إلى الاستقالة.

وقال أسانغ عندما سئل عن مدى أهمية التسريبات القادمة مقارنة بسابقاتها التي نشرت في يوليو: "لا أريد أن أكشف عنها عن غير قصد ولكنها مجموعة من الوثائق من أنواع مختلفة من المؤسسات المرتبطة بالحملة الانتخابية، بعضها من زوايا غير متوقعة تماما، وبعضها مثيرة للاهتمام تماما، وبعضها حتى مسلية".

وتنشر ويكيليكس معلومات مسربة أغلبها من حكومات. ونشرت في عام 2010 وثائق عسكرية ودبلوماسية أميركية سرية في واحدة من أكبر
عمليات تسريب المعلومات في التاريخ الأميركي.