عاجل

البث المباشر

الأردن: أحبطنا عملية كبيرة كان مخططاً لها بالكرك

وزير الداخلية يعلن مقتل جميع المهاجمين وضبط كميات كبيرة من الأسلحة

المصدر: الأردن - نادر المناصير

قال وزير الداخلية الأردني سلامة حماد، الاثنين، إن كميات الأسلحة التي عثر عليها بحوزة منفذي هجوم الكرك تشير إلى عملية أكبر كان يخطط لها.

وأضاف حماد أن العملية الأمنية التي تمت الأحد ضد الإرهابيين نجحت بشكل كامل، مشيراً إلى أن كل المهاجمين تم قتلهم في عملية الكرك.

واعتبر الوزير الأردني أن ما حصل في محافظة الكرك جنوب عمان "عملية إرهابية كبيرة".

ورفض الوزير الأردني خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الإعلام الأردني، محمد المومني الكشف عن جنسيات منفذي العملية التي أسفرت عن مقتلهم جميعاً على يد الأجهزة الأمنية، ومقتل 10 آخرين من الأجهزة الأمنية ومدنيين اثنين وسائحة كندية، فيما أصيب 34 آخرون.

وأوضح أن عدم الكشف عن جنسيات المسلحين وتداعيات العملية أو خلفياتهم الأمنية، يأتي حفاظاً على سرية التحقيق وسلامته.

وقال حماد إن الحملات الأمنية مستمرة من أجل الحفاظ على أمن الوطن، مضيفاً "نحن دولة لا نتعامل بأسلوب الفزعة".

وفيما يتعلق بالرهائن من السياح، قال إن "عدد السياح الأجانب داخل القلعة كان قليلاً، وهم الكندية المتوفية وابنها المصاب وسائحان بريطانيان وآخر ماليزي واستطاع الأمن تحريرهم".

من جهته، أكد وزير الإعلام والناطق باسم الحكومة الأردنية، محمد المومني أن التحقيقات بحادثة الكرك، ما زالت مستمرة، وقال "ما حدث يوم أمس خطوطه ما زالت مستمرة".

إعلانات

الأكثر قراءة