روسيا.. العثور على الطائرة المنكوبة في عمق "الأسود"

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وزارة الطوارئ الروسية الاثنين العثور على حطام طائرة توبوليف 154، التي سقطت في البحر الأسود قرب سوتشي الأحد مخلفة 92 قتيلا، على عمق 27 متراً في البحر الأسود.

في حين واصل آلاف رجال الإنقاذ البحث عن جثث الضحايا في البحر الأسود، بالتزامن مع إحياء روسيا الاثنين يوم حداد على الضحايا.

وكان علماء روس من معهد أبحاث الفضاء الروسي (إيكي)، نشروا صورة مأخوذة عبر الأقمار الصناعية لموقع تحطم الطائرة الروسية "تو- 154" في البحر الأسود بالقرب من سوتشي. وأوضح العلماء أنه تم الحصول على الصور باستخدام القمر الصناعي " Sentinel-1B" التابع لوكالة الفضاء الأوروبية.

وكانت الطائرة المذكورة -التي تتبع وزارة الدفاع وهي من طراز تو-154 -تحمل على متنها عشرات من المغنين والعازفين والراقصين بالفرقة الموسيقية العسكرية وكانت في الطريق إلى سوريا لكي تقدم الفرقة عروضا ترفيهية للقوات الروسية هناك بمناسبة العام الجديد.

كما كان على متن الطائرة أيضا تسعة مراسلين روس وجنود كما كان إلزافيتا جلينجا العضو بمجلس حقوق الإنسان -وهو هيئة استشارية للرئيس فلاديمير بوتين- من بين الركاب.

يذكر أن المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف أعلن في وقت سابق الاثنين أن التحقيق في تحطم الطائرة لا يرجح أن يكون العمل الإرهابي هو السبب القوي المحتمل في الحادث. وصرح بيسكوف للصحافيين "تجري حاليا دراسة جميع الاحتمالات، ومن المبكر التحدث عن أي شيء بشكل مؤكد ولكن كما تعلمون فإن العمل الإرهابي ليس في مقدمة هذه الاحتمالات".