فرنسا.. المرشحة اليمينية للرئاسة تتعهد بطرد المهاجرين

نشر في: آخر تحديث:

تعهدت زعيمة الحزب اليميني المتطرف في فرنسا مارين لوبين بطرد المهاجرين والاستفتاء على الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وجاءت تصريحات لوبين أثناء إطلاقها الأحد من مدينة ليون الفرنسية، حملتها الانتخابية لمنصب الرئاسة الفرنسية، وذلك في ظل صعود أحزاب اليمين واليمين المتطرف، ليس فقط في فرنسا، بل في القارة الأوروبية

وأكدت لوبين للآلاف من أنصارها أنها الوحيدة القادرة على حماية فرنسا، مشيرة إلى أن الانقسام لم يعد بين اليمين واليسار بل بين الوطنيين وأنصار العولمة.

وتعهدت حملة لو بين للانتخابات الرئاسية، بالحد من الهجرة وترحيل المهاجرين غير الشرعيين، وقصر حقوق متاحة للجميع، على مواطني الدولة الفرنسيين.

كما تعهدت بتبني الحملة المناهضة للاتحاد الأوروبي، وإجراء استفتاء على عضوية فرنسا فيه.

وتشير التوقعات إلى تقدم لوبن على جميع المرشحين في الدورة الأولى، ووصولها إلى الدورة الثانية، خصوصاً مع الانتكاسة التي تعرض لها أقوى منافسيها فرنسوا فيون بعد الفضيحة المتعلقة بالتوظيف الوهمي لزوجته، فيما يصعد نجم المرشح المستقل إيمانويل ماكرون بقوة.