ميركل: اتهامات تركيا لبرلين بالنازية غير مقبولة

نشر في: آخر تحديث:

التوتر بين #تركيا و #ألمانيا اتخذ أشكالا عدة، ودخل على خطه أبرز سياسيي البلدين، بمن فيهم الرئيس التركي، والمستشارة الألمانية.

شدٌ وجذبٌ بلغ أقصى درجات التسخين بالاتهامات التركية لبرلين باتباع ممارسات #نازية ، وهو الموضوع الذي أثار حفيظة الألمان.

الخارجية التركية قالت إن أنقرة لم تقل إن حكومة ألمانيا الحالية نازية لكن ممارساتها تذكر بتلك الحقبة. غير أن التوضيح التركي لم يقنع المستشارة الألمانية أنغيلا #ميركل والتي قالت "ما يبعث على الحزن والإحباط أكثر تلك التصريحات التي أدلى بها أعضاء في الحكومة التركية وحتى الرئيس (التركي) #أردوغان تدخل ألمانيا في سياق ماضيها النازي.

وأضافت قائلة إن هذه التصريحات في غير محلها ولا يمكن التعليق عليها بشكل جدي، إنها غير مبررة ولا حتى بحملة انتخابية أو #استفتاء .

المسؤولون الأتراك من ناحيتهم استشاطوا غضبا من ألمانيا، لأسباب عدة آخرها إلغاء ألمانيا فعاليات في مدن عدة هناك، لمسؤولين أتراك في إطار حملة لدعم مسعى أردوغان للحصول على صلاحيات جديدة عبر استفتاء على #تعديل_دستوري الشهر المقبل.

حيث قال رئيس الوزراء التركي بن علي #يلدريم "لقد أصابتنا خيبة أمل جراء الموقف الذي اتخذته ألمانيا في العملية قبل الاستفتاء وإذا كان لديهم أي شعور بخيبة الأمل فلدينا أكثر منه ."

كرة الثلج هذه بين البلدين لم تفلح زيارة وزير خارجية تركيا لألمانيا في تذويبها، ولا يُعرف ما إذا كانت مساع أخرى ستبذل في هذا الاتجاه لاحتواء #الخلاف قريبا أم لا.