عاجل

البث المباشر

روسيا..مهاجم مترو سان بطرسبرغ انتحاري من آسيا الوسطى

المصدر: دبي - العربية.نت

أبلغ مسؤول من سلطات إنفاذ القانون وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء مستشهدا بمعلومات أولية أن #مفجرا_انتحاريا هو المسؤول عن الانفجار الدامي الذي وقع في محطة مترو سان بطرسبرغ، الاثنين.

كما صرح المصدر للوكالة بأن السلطات تأكدت أن الانتحاري المشتبه به، هو شاب عمره 23 عاما من آسيا الوسطى، وحمل عبوة ناسفة إلى مترو سان بطرسبرغ في حقيبة ظهر.

وأضافت الوكالة أن رجلا التقطته كاميرا المراقبة، وكان يشتبه في وقت سابق بأن له دورا في الانفجار، سلم نفسه للشرطة ونفى ضلوعه في الانفجار.

وفي إطار منفصل ذكرت وكالات أنباء روسية أن الرئيس #فلاديمير_بوتين التقى بأجهزة الأمن بشأن الواقعة، ووضع الزهور في محطة المترو حيث وقع الانفجار.

وفي وقت سابق، قالت موسكو إنها تحقق في #عمل_إرهابي بعد #الانفجار الذي وقع في عربة مترو في سان بطرسبرغ، وأسفر عن نحو 10 قتلى وعشرات الجرحى.

وأعلنت لجنة التحقيق الروسية في بيان "تم فتح تحقيق حول عمل إرهابي"، موضحة أن المحققين سيبحثون "كل الفرضيات الأخرى المحتملة".

وذكرت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء نقلا عن مصدر قوله إن كاميرات المراقبة في محطة مترو سان بطرسبرغ ربما التقطت صورا لشخص يشتبه بأنه منظم #التفجير_الدموي.

ووقع انفجار في محطتي #مترو الأنفاق بمدينة #سان_بطرسبرغ . وأفادت وكالة "تاس" بوقوع 10 قتلى و50 جريحاً على الأقل، في التفجير الذي قالت إنه ناجم عن #عبوة ناسفة احتوت شظايا تركت بحقيبة في #مقصورة الركاب.

وقالت اللجنة الوطنية لمكافحة الإرهاب إنه تم العثور على عبوة ناسفة لم تنفجر في محطة مترو ثانية في #سان_بطرسبرغ. كما تمت إحالة قطار ثالث في مترو موسكو للتفتيش بعد العثور على مواد مشبوهة، وفق ما أوردته وكالة "سبوتنيك".

وأكدت اللجنة أن التفجير وقع في الساعة 14.40 في عربة قطار بين محطتي "تيخنولوغيتشيسكي إينستيتوت" و"سينايا بلوشاد".

وبحسب ما نقل شهود عيان، فقد توافدت سيارات الإسعاف والقوى الأمنية إلى الموقع.

وقد ضربت القوى الأمنية طوقاً حول المكان، كما تم إغلاق جميع محطات مترو الأنفاق في سان بطرسبرغ، فيما أفادت لجنة مكافحة الإرهاب أن روسيا ستشدد إجراءات الأمن حول كافة المرافق الحيوية.

كما تم تداول صور أولية من موقع الانفجار، وفيديوهات تظهر الأضرار التي لحقت بالموقع، والدخان المتصاعد من مكان الانفجار.

وأفادت مصادر أمنية أن العبوة الناسفة وضعت في عربة قطار، مشيرة إلى أن قوة التفجير بلغت نحو 200 إلى 300 غرام من مادة "تي إن تي". وأبرزت المصادر ذاتها أن التفجير وقع في العربة الثالثة للقطار ولم يتسبب بحريق، وأن جميع من قتلوا أو أصيبوا إثر الهجوم، كانوا متواجدين قرب المكان الذي وضعت فيه العبوة.

وفي أول تعليق له على التفجير، أكد الرئيس الروسي فلاديمير #بوتين أن أسباب الانفجار لم تتضح بعد، إلا أنه لا يستبعد أي فرضية ومن ضمنها الإرهاب.

وأضاف أن الحكومة تدرس كل الأسباب وراء الانفجار في شبكة قطارات أنفاق سان بطرسبرغ، بما في ذلك الإرهاب.

وقال بوتين خلال اجتماع مع رئيس روسيا البيضاء، الكسندر لوكاشينكو "تحدثت بالفعل مع رؤساء أجهزتنا الأمنية الخاصة. إنهم يعملون لتحديد سبب الانفجار. الأسباب ليست واضحة. الوقت ما زال مبكرا، وسندرس كل الأسباب المحتملة، سواء كان الإرهاب أو الجريمة".

إعلانات

الأكثر قراءة