مساعٍ عربية أميركية لفتح "الأقصى" قبل الجمعة

نشر في: آخر تحديث:

تحدث مسؤولون فلسطينيون عن مساعٍ عربية وأميركية لإعادة فتح المسجد الأقصى أمام المصلين الفلسطينيين قبل يوم غد الجمعة، وهو اليوم الذي أطلق عليه الفلسطينيون اسم "جمعة النفير".

وقال مسؤول ملف القدس في حركة فتح والوزير السابق، حاتم عبد القادر، لصحيفة "الشرق الأوسط"، إن هناك صفقة تتبلور لإزالة البوابات الإلكترونية من أمام مداخل الحرم القدسي.

وأضاف المسؤول الفلسطيني أن إسرائيل أُعطيت مهلة حتى مساء اليوم لإزالة البوابات، وأن واشنطن طرحت حلاً يقضي بإزالتها مقابل إبقاء التفتيش.