سيول تعثر على غاز مشع بعد تجربة كوريا الشمالية

نشر في: آخر تحديث:

عثر خبراء في #كوريا_الجنوبية، الجمعة، على آثار بسيطة لغاز " #زينون" المشع، عقب تجربة القنبلة الهيدروجينية، التي أجرتها #كوريا_الشمالية أخيرا.

وبحسب وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية الرسمية، اليوم، فإن لجنة الأمن النووي أجرت اختبارات على عينات من التربة والهواء والماء بعد اختبار كوريا الشمالية.

وأشارت الوكالة إلى أن الخبراء عثروا في العينات على آثار زينون-133 (غاز مشع). ولفتت إلى أن آثار الغاز ليست على مستوى يؤثر على صحة الإنسان.

والأحد الماضي، أعلنت بيونغ يانغ أنها نجحت في إجراء اختبار #قنبلة_هيدروجينية يمكن تحميلها على #صاروخ_باليستي عابر للقارات.

وقالت لجنة السلامة والأمن النووي في سيول إنها تحلل "كيفية دخول غاز الزينون إلى الأراضي الكورية الجنوبية، وستتوصل إلى قرار لاحقا عما إذا كانت هذه المادة على علاقة بالاختبار النووي الكوري الشمالي".

والزينون غاز يتواجد في الطبيعة ولا لون له ويستخدم في تصنيع بعض أنواع الإضاءة. لكن اللجنة أوضحت أنها عثرت في العينات التي تفحصها على زينون-133 وهو نسخة مشعة من الغاز لا تتواجد في الطبيعة وارتبطت في السابق بتجارب كوريا الشمالية النووية، وفقاً لوكالة رويترز.

وأشار البيان إلى أنه لا يمكن للزينون "أن يكون له أي تأثير على الأراضي أو السكان في كوريا الجنوبية".