حماس: ماضون في المصالحة ولو من طرف واحد

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت حركة حماس أنها ماضية في إتمام المصالحة الفلسطينية مهما كلف الأمر، وأكدت أنها واثقة من حل كل الملفات الخلافية العالقة في ظل وجود قيادات جديدة للحركة لم تكن جزءاً من الانقسام وكذلك دور القاهرة في تقريب وجهات النظر.

"حتى ولو من طرف واحد.. حماس عازمة على إنهاء الانقسام".. تصريحات لمسؤول ملف المصالحة في الحركة حسام بدران، الذي تحدث لصحيفة "الحياة" عن استعداد حركته لتقديم كل ما يلزم لإنجاح المصالحة التي تعمل عليها قيادات جديدة لم تكن جزءاً من الانقسام.

تصريحات لم تأت بعيدة عن تصريحات قيادات حماس بشأن المصالحة مؤخراً، والتي أكدوا فيها سعيهم للمضي قدماً في المصالحة.

ورغم التصريحات والتأكيدات على المضي في المصالحة، إلا أن التطبيق على الأرض مايزال يواجه صعوبات، حيث تعثر تسليم هيئتين حكوميتين في غزة مع رفض رئيسيهما تسليم منصبيهما.

كما تتحدث تقارير عن عقبات أمام اتفاق المصالحة قد يطيل أمده أكثر بكثير من المحدد.

عقبات يأتي على رأسها ملف الأمن وموظفيه في القطاع والذين يبلغ عددهم 17 ألفاً.