إسرائيل تقصف موقعي مراقبة لحماس في غزة

نشر في: آخر تحديث:

قصف #الجيش_الإسرائيلي موقعي مراقبة تابعين لحركة #حماس، رداً على قيام فلسطينيين بإحراق معدات عسكرية إسرائيلية بالقرب من معبر كارني شرق قطاع غزة، وفق ما أعلن جيش الاحتلال الأربعاء.

وقال متحدث باسم الجيش في بيان، إن "فلسطينيين اثنين أحرقا معدات وآليات عسكرية لكنهما لم يجتازا السياج الأمني"، مشيراً إلى أن الحادث وقع بالقرب من معبر كارني السابق.

ولم يعلن الجيش عن أية خسائر بشرية.

ورداً على ذلك، أطلقت الدبابات المتمركزة بالقرب من الحدود مع غزة نيرانها على مركزي مراقبة تابعين لحركة حماس، وفق نفس المصدر.

وفي غزة، قال مصدر أمني، إن القوات الإسرائيلية "قصفت بأربع قذائف مدفعية نقطتي رصد لحماس شرق حي الزيتون" شرق غزة ولم تسجل إصابات.

وذكر شهود عيان في غزة أن القصف المدفعي جاء بعدما اجتاز شابان فلسطينيان ظهراً السياج الحدودي قرب منطقة المنطقار (شرق) وأشعلا النار بحفار إسرائيلي وتمكنا من الهرب". ولفت المصدر نفسه إلى أن "الضبط الميداني (تابع لأمن حماس) قبض على الشابين واقتادهما خارج المنطقة" دون مزيد من الإيضاحات.

وتواصل حفارات إسرائيلية أعمال الحفر وإقامة جدار اسمنتي على طول الحدود الشرقية.