الأمم المتحدة تدين الحكم بإعدام فتاة سودانية

نشر في: آخر تحديث:

أعربت #الأمم_المتحدة، الجمعة، عن "قلقها العميق" إزاء عقوبة الإعدام الصادرة في العاشر من أيار/مايو ضد فتاة سودانية قتلت زوجها الذي اغتصبها، في محاكمة لا يبدو أنها عادلة.

وحُكم على #نورا_حسين (19 عاماً) بالإعدام، بتهمة قتل الرجل الذي أرغمها والدها على الزواج منه، وقد يكون اغتصبها كما قالت.

وقالت رافينا شمداسني، المتحدثة باسم مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، للصحافيين في #جنيف: "التمييز والعنف بما في ذلك العنف الجنسي ضد النساء والفتيات في #السودان لفتا الانتباه بقوة في هذه القضية".

وأضافت: "لدينا معلومات تفيد أن زواج نورا حسين القسري واغتصابها والأشكال الأخرى من العنف الجنسي بحقها لم تؤخذ في الاعتبار من قبل المحكمة لتخفيف العقوبة، وإن أبسط الضمانات لمحاكمة عادلة لم تحترم في هذا الملف".

وتابعت: "احترام دقيق لضمان توفير محاكمة عادلة أساسي" في المحاكمات التي تصدر عقوبات بالإعدام.

وأوضحت "ندعو السلطات لأن تأخذ في الاعتبار حالة نورا حسين في الدفاع عن النفس" أثناء محاولة زوجها اغتصابها.