روما غاضبة من الصحافة الألمانية.. "الإيطاليون متسولون"

نشر في: آخر تحديث:

انتقدت سفارة #روما لدى برلين، بشدة، وصف صحف ألمانية الشعب الإيطالي بأنه أمة من المتسولين واتهامها لإيطاليا بـالتهرب من سداد الديون.

جاء ذلك في بيان للسفير الإيطالي، بيترو بيناسي، تعليقًا على مقالات نشرتها كل من مجلة #دير_شبيغل واسعة الانتشار، وصحيفة فرانكفورت، السبت.

وقال بيناسي إن ممارسة السياسة تتفاعل مع حرية الصحافة والخطاب الديمقراطي، لكن ما يترك طابعاً سيئاً للغاية هو الطريقة التي يتم بها توجيه الانتقاد، وتعميمه ليطال شعباً بأكمله.

وحذر السفير من أن السير على نهج توجيه الشتائم للشعوب يعني اتباع سبيل خطير في أوروبا.

يشار إلى أن وسائل إعلام ألمانية انتقدت خطط رئيس الوزراء الإيطالي المكلف #جوزيبي_كونتي، خصوصًا فيما يتعلق بالاقتصاد والعلاقة مع الاتحاد الأوروبي والالتزام بسياساته.

ويعمل كونتي، منذ الأربعاء الماضي، على تشكيل حكومة من تنظيمي خمس نجوم الشعبوي، ورابطة الشمال اليميني، اللذين فازا في الانتخابات البرلمانية، مطلع مارس/آذار الماضي.

وتواجه مساعي تشكيل الحكومة صعوبات بسبب إصرار رابطة الشمال على تعيين الخبير الاقتصادي، باولو سافونا، المقرب منها، في منصب وزير الاقتصاد، وهو ما تعارضه المفوضية الأوروبية والحكومة الألمانية، لمواقفه المناهضة للعملة الأوروبية الموحدة.

وفي وقت سابق السبت، قال ماتيو سالفيني، زعيم رابطة الشمال، في تصريح صحافي، إن الصحافة والسياسيين في #ألمانيا ينعتوننا بالمتسولين والمتهربين من الديون وناكرين للجميل، ولهذا لن نقبل أن نوافق على وزير للاقتصاد يفرضونه علينا.