إسرائيل تحتجز أستاذاً أميركياً بسبب الخان الأحمر

نشر في: آخر تحديث:

قالت محامية إن الشرطة الإسرائيلية اعتقلت أستاذا جامعيا أميركيا بدعوى محاولته تعطيل عمل قوات الأمن في الخان الأحمر بالضفة الغربية.

وأفادت المحامية غابي لاسكي، السبت، بأن موكلها فرانك رومانو (66 عاما) محتجز في سجن بالقدس، مشيرة إلى أن الشرطة أبلغتها بأن #رومانو سيمثل أمام محكمة عسكرية إسرائيلية الاثنين.

وكان رومانو، الذي تشير تقارير إلى أنه يحمل #الجنسية_الفرنسية أيضا، احتجز، الجمعة، في قرية الخان الأحمر المتنازع عليها إلى جانب نشطاء فلسطينيين.

ووقف رومانو أمام جرافة كانت تزيل الحواجز التي أقيمت لإبطاء عملية الهدم، بحسب شهود عيان.

وقالت الشرطة الإسرائيلية إن ثلاثة أشخاص احتجزوا لتسببهم في اضطرابات.

وتم نقل رومانو في البداية إلى مركز للشرطة بالضفة الغربية حيث التقى لفترة قصيرة نشطاء من جماعة إسرائيلية - فلسطينية يطلق عليها "مقاتلون من أجل السلام".

وقال ناحوم أولتشيك، وهو عضو في الجماعة، إن رومانو أخبره أنه بدأ إضرابا عن الطعام، وسوف يمتنع عن تناول الطعام حتى توقف إسرائيل خططها لهدم #الخان_الأحمر، وهي قرية صغيرة يقطنها 180 فلسطينيا.

وبحسب صفحة رومانو على موقع "لينكد إن"، فإنه يقوم بتدريس القانون والتاريخ والأدب والفلسفة في جامعة باريس أويست نانتير لا ديفانس في فرنسا، كما يمارس المحاماة في الولايات المتحدة وفرنسا.