عاجل

البث المباشر

توتر في رام الله.. مقتل فلسطيني وتشديد أمني إسرائيلي

المصدر: القدس - وكالات

قُتل فلسطيني في الـ60 من عمره، اليوم الخميس، برصاص الجيش الإسرائيلي داخل مدينة #رام_الله في الضفة الغربية المحتلة، وفق وزارة الصحة الفلسطينية، في حين قال الجيش إنه أطلق عليه النار بعد محاولته صدم جنود.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان، إن القتيل هو حمدان العارضة، ويبلغ من العمر 60 عاما، وهو من عرابة في قضاء جنين.

وأكد الجيش الإسرائيلي مقتله، وقال في بيان له، إنه حاول دهس مجموعة من الجنود في مدينة البيرة القريبة من رام الله، وأطلق عليه الجنود الرصاص ما أدى إلى مقتله.

وبمقتل الفلسطيني يرتفع إلى ستة عدد القتلى خلال الـ48 ساعة الأخيرة، هم أربعة فلسطينيين وإسرائيليان.

وشهدت الضفة الغربية وتحديدا منطقة رام الله، توتراً أمنياً أعقب قيام فلسطيني بإطلاق النار على تجمع للمستوطنين أمام مستوطنة عوفرا شمال مدينة رام الله، الأحد، ما أدى إلى إصابة سبعة إسرائيليين وموت جنين إحدى الجرحى.

وذكر الهلال الأحمر الفلسطيني أن 13 فلسطينيا أصيبوا اليوم، بالرصاص المطاطي خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي في رام الله ونابلس.

وقتل الجيش الإسرائيلي شابا فلسطينيا، مساء الأربعاء، قال إنه شارك في تنفيذ هجوم عوفرا.

وأعلنت إسرائيل كذلك مقتل فلسطيني في مدينة نابلس تطارده قوات الأمن الإسرائيلي منذ أكثر من شهرين بتهمة قتل مستوطنَين شمال الضفة الغربية.

وقتل فلسطيني ثالث خلال تنفيذه عملية طعن داخل مدينة القدس.

وقد أمر رئيس الوزراء الإسرائيلي باتخاذ عدد من الإجراءات الأمنية في الضفة الغربية ردا على الهجوم. وذكر مكتب بنيامين نتنياهو أنه أمر بالإزالة السريعة لمنازل المهاجمين خلال 48 ساعة، وتصعيد عمليات اعتقال مسلحي حماس في الضفة الغربية، وتعزيز القوات الإسرائيلية في المنطقة. كما أمر بتأمين إضافي للطرق وزيادة عدد نقاط التفتيش.

موضوع يهمك
?
توفي، الثلاثاء، في غزة طفل فلسطيني في عامه الرابع متأثراً بجروح أصيب بها خلال مواجهات دارت، الجمعة، على حدود القطاع بين...

وفاة طفل فلسطيني متأثراً بجراحه في مواجهات على حدود غزة وفاة طفل فلسطيني متأثراً بجراحه في مواجهات على حدود غزة العرب و العالم

في سياق آخر، تبنت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة #حماس عمليتي بركان وعوفرا في الضفة الغربية المحتلة، اللتين قتل فيهما ثلاثة إسرائيليين، معلنةً في بيان أن اثنين من عناصرها قتلا في الهجوم.

ومنفذ عملية بركان قتل في مطلع تشرين الأول/أكتوبر إسرائيليين اثنين، فيما أصاب منفذ عملية عوفرا في 9 كانون الأول/ديسمبر سبعة إسرائيليين بجروح.

إعلانات