باشليه تأسف لرفض إسرائيل التقرير الأممي حول القتل بغزة

نشر في: آخر تحديث:

قالت ميشيل باشليه المفوضة السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة اليوم الأربعاء، إنها تأسف "لرفض" إسرائيل لتقرير الأمم المتحدة عن قتل قواتها الأمنية لمحتجين في قطاع غزة "دون الرد على أي من القضايا الخطيرة جدا التي تمت إثارتها".

وتوصل محققون مستقلون من المنظمة الدولية الأسبوع الماضي إلى أن قوات الأمن الإسرائيلية ربما ارتكبت جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية عندما قتلت 189 فلسطينيا وأصابت أكثر من 6100 خلال احتجاجات أسبوعية في غزة العام الماضي.

وأضافت باشليه مشيرة إلى الذكرى الأولى للاحتجاجات في كلمة أمام مجلس حقوق الإنسان "يجب على جميع الأطراف المعنية ضبط النفس مع اقتراب الثلاثين من مارس".