عاجل

البث المباشر

روسيا تحذر من موجة عنف جديدة بعد قرار ترمب بشأن الجولان

المصدر: العربية.نت

حذّرت روسيا من "موجة عنف جديدة" في الشرق الأوسط، بعد قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب، اليوم الاثنين، بالاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان المحتل.

وكان ترمب وقع مرسوماً اليوم نص على اعتراف الولايات المتحدة بالسيادة الإسرائيلية على الجولان التي احتلتها إسرائيل من سوريا في حرب عام 1967.

وتعليقاً على هذا القرار، قالت المتحدثة باسم الوزارة الروسية، ماريا زاخاروفا، إن خطوة ترمب من شأنها أن تقود إلى تصعيد جديد للتوتر في منطقة الشرق الأوسط.

موضوع يهمك
?
وقع الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، على إعلان اعتراف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان المحتلة.وتعد...

ترمب يعترف رسمياً بضم الجولان المحتل لإسرائيل ترمب يعترف رسمياً بضم الجولان المحتل لإسرائيل أميركا

وأوضحت زاخاروفا أن "خطورة خطوات كهذه تنبع من كونها تتخذ خارج الحق القانوني وتتجاهل كل الأعراف الدولية وقرارات مجلس الأمن الدولي".

وقبل إعلان ترمب قراره، كان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، قد انتقد في اتصال هاتفي مع نظيره الأميركي، مايك بومبيو، نية أميركا الاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على الجولان المحتل. وقال لافروف إن هذا القرار "يقود إلى انتهاك سافر للقانون الدولي ويعرقل تسوية الأزمة السورية ويزيد الوضع في الشرق الأوسط تأزما".

من جهتها، وصفت وزارة الخارجية في النظام السوري قرار الولايات المتحدة بشأن هضبة الجولان بأنه "اعتداء صارخ على سيادة ووحدة أراضي الجمهورية العربية السورية".

ونقلت وكالة أنباء النظام "سانا" عن مصدر رسمي في الوزارة أن "ترمب لا يملك الحق والأهلية القانونية لتشريع الاحتلال واغتصاب أراضي الغير بالقوة".

وأضاف "هذه السياسة العدوانية الأميركية تجعل من المنطقة والعالم عرضة لكل الأخطار وتكرس نهجاً في العلاقات الدولية تجعل السلم والاستقرار والأمن في العالم في مهب الريح".

وقالت وزارة خارجية النظام السوري في البيان إن "تحرير الجولان بكافة الوسائل المتاحة وعودته إلى الوطن الأم هو حق غير قابل للصرف‭"‬.

وأضافت أن القرار "يجعل من الولايات المتحدة العدو الرئيسي للعرب".

وذكر البيان أن لا شيء يمكن أن يغير "الحقيقة التاريخية بأن الجولان كان وسيبقى سورياً".

إعلانات

الأكثر قراءة