بعد 4 سنوات.. باكستان تلغي المحاكمات العسكرية

نشر في: آخر تحديث:

ألغت باكستان المحاكمات أمام محاكم عسكرية خاصة، وهو إجراء لجأت إليه قبل أكثر من 4 سنوات لمساعدة الحكومة على كبح جماح الهجمات الإرهابية.

قال وزير الإعلام، فؤاد تشودري، إن هذه المحاكم أعيد العمل بها في ظروف خاصة لمحاربة الإرهاب، مشيراً إلى انتهاء تفويض هذه المحاكم، الاثنين، ولم يكن هناك إجماع في البرلمان على تمديدها.

واستأنفت باكستان عام 2015 المحاكمات العسكرية ضد المشتبه بضلوعهم في الإرهاب، وأعادت فرض عقوبة الإعدام بعد هجوم لطالبان العام الماضي على مدرسة في بيشاور، أسفر عن مقتل أكثر من 150 شخصا، معظمهم من الطلاب صغار السن.

وذكر تشودري أن المحاكم العسكرية حسمت خلال السنوات الأربع الماضية 478 قضية، مشيرا إلى أنها حكمت على 284 حالة بالإعدام، وعلى 192 بالسجن لمدد مختلفة.

وأضاف أن المحاكم النظامية ستتعامل مع قضايا الإرهاب من الآن فصاعدا.