عاجل

البث المباشر

إسرائيل تستعيد رفات الجندي الذي فقد في لبنان عام 1982

المصدر: العربية.نت

أفاد مراسل "العربية" في الأراضي المحتلة أن روسيا ساعدت إسرائيل باستعادة رفات الجندي المفقود منذ 1982، وأن رفات الجندي لم تكن مدفونة وإنما كانت محفوظة.

وكانت إسرائيل قد أعلنت عن استعادة جثة الجندي، زخاريا باومل، أحد الجنود المفقودين في معركة سلطان يعقوب في البقاع اللبناني عام 1982 عبر دولة ثالثة.

يشار إلى أن إسرائيل كانت حصلت على دبابة الطاقم المفقود قبل ثلاث سنين من روسيا.

وقال بيان لجيش الاحتلال الإسرائيلي إنه تم إعادة الجثة بواسطة عملية عسكرية وليس من خلال صفقة تبادل أسرى. ولا يزال الجيش الإسرائيلي يعتبر جندييه الآخرين، يهودا كاتس وتسفي فلدمان، كمفقودين.

وشارك في عملية إعادة باومل شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية وأجهزة استخبارات إسرائيلية أخرى، وأطلق على العملية اسم "زمار نوغا" (مغني حزن). ولم يذكر الجيش المكان الذي عُثر فيه على الجثة، لكنه أعلن أن الجثة نُقلت عبر "دولة ثالثة" ونقلت إلى إسرائيل قبل عدة أيام.

كانت لبنان، قد طالب الأسبوع الماضي خلال اجتماع مع رئيس قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان (يونيفيل)، وضباط من الجيش الإسرائيلي، بوقف خروقات إسرائيل للسيادة اللبنانية، وانسحاب جيشها من مزارع شبعا وتلال كفرشوبا المحتلة.

إعلانات