مساعٍٍ لاستفتاء ثانٍ حول استقلال اسكتلندا قبل 2021

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت رئيسة وزراء اسكتلندا نيكولا ستورجن، الأربعاء، أن حكومتها ستطرح "قريباً" مشروع قانون يهدف إلى إجراء استفتاء على استقلال البلاد قبل العام 2021.

وقالت ستورجن التي تترأس "الحزب الوطني الاسكتلندي" في البرلمان الاسكتلندي في أدنبره: "سنطرح قريباً مشروع قانون يحدد القواعد لإجراء أي استفتاء راهناً أو مستقبلاً"، آملة في تبني هذا المشروع قبل نهاية العام.

وأشارت إلى أن حكومتها تهدف إلى "منح السكان خيارا بشأن الاستقلال" عن المملكة المتحدة قبل انتهاء ولاية البرلمان الحالي في أيار/مايو 2021.

وصوتت اسكتلندا لصالح البقاء في المملكة المتحدة في استفتاء في 2014 بهامش 55% مقابل 45%، إلا أن تصويت بريطانيا لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي في استفتاء 2016 دفع مؤيدي الاستقلال للمطالبة بإجراء استفتاء جديد.

وستطلب الحكومة الاسكتلندية، بعد ذلك من الحكومة البريطانية تفعيل "الفصل 30" الذي يتضمن نقلا مؤقتا للسلطة من ويستمنستر إلى أدنبرة للسماح بإجراء الاستفتاء.

وصوت نحو 60% من الاسكتلنديين لصالح البقاء في الاتحاد الأوروبي، وتأمل ستورجن في أن يغير عدد منهم رأيهم في الاستفتاء الثاني المحتمل على الاستقلال أملا في البقاء في الاتحاد الأوروبي بعد خروج بريطانيا.