كوريا الجنوبية ترجح إطلاق الشمال صاروخين قصيري المدى

نشر في: آخر تحديث:

قالت هيئة الأركان المشتركة في كوريا الجنوبية في بيان، إن مقذوفين أطلقتهما كوريا الشمالية، الخميس، هما على الأرجح صاروخان قصيرا المدى.

وأضاف البيان أن أحد الصاروخين قطع مسافة 420 كيلومترا، والآخر 270 كيلومترا باتجاه الشرق.

وذكرت هيئة الأركان أن تحليلا مفصلا يجري بالتعاون مع المخابرات الأميركية، وأن البلاد تبقي على حالة التشديد الأمني تحسبا لإطلاق مزيد من الصواريخ.

ومنذ أيام، كانت كوريا الشمالية قد أطلقت صواريخ قصيرة المدى في اتجاه بحر اليابان، بحسب ما أعلن الجيش الكوري الجنوبي، في خطوة تُعتبر الأولى من نوعها منذ أكثر من عام، وتأتي في وقت تسعى بيونغ يونغ إلى تصعيد الضغط على واشنطن بعد بلوغ المحادثات النووية طريقاً مسدوداً.

وقالت رئاسة أركان القوات المسلحة الكورية الجنوبية في بيان حينها، إن كوريا الشمالية "أطلقت عدداً من الصواريخ قصيرة المدى من شبه جزيرة هودو قرب مدينة وونسان الساحلية، في اتّجاه الشمال الشرقي، وأضافت أن الصواريخ عبرت ما بين 70 إلى 200 كيلومتر فوق بحر اليابان.