عاجل

البث المباشر

شاهد وقفة بجنيف للمطالبة بتحقيق دولي بقضية زكي مبارك

المصدر: القاهرة –أشرف عبد الحميد

نظم نشطاء فرنسيون وسويسريون وقفة احتجاجية أمام مقر مجلس حقوق الإنسان بجنيف في سويسرا، للمطالبة بلجنة تحقيق دولية مستقلة في قضية مقتل المواطن الفلسطيني زكي مبارك الذي توفي في تركيا تحت التعذيب.

وطالب النشطاء الذين رفعوا لافتات تطالب بالقصاص لزكي مبارك بتشكيل لجنة تحقيق محايدة، تتولى التحقيق في القضية، وبيان سبب مقتل المواطن الفلسطيني، الذي زعمت السلطات التركية انتحاره شنقا، وتقديم المتورطين للعدالة.

وأضافوا أن آثار التعذيب التي ظهرت علاماتها على الجثة، تؤكد وفاة زكي مبارك إثر التعذيب الذي تعرض له لانتزاع اعترافات غير حقيقية منه تفيد بتجسسه، مضيفين أن المحققين الأتراك وبعد فشلهم في انتزاع اعترافات منه قاموا بإعدامه، واختلقوا رواية انتحاره شنقا للإفلات من المسؤولية.

من جانبه أكد الدكتور زكريا مبارك شقيق زكي مبارك أنه مستمر في طريقه لانتزاع حق شقيقه الذي قتل غدرا، ولن يتوقف حتى الوصول للجناة، مضيفا أنه سيتقدم بدعاوى قضائية ضد تركيا ونظام أردوغان في عدة محاكم بفرنسا وسويسرا اعتبارا من الأسبوع الحالي.

وكان جثمان القتيل الفلسطيني قد وصل إلى قطاع غزة الجمعة، ودفن في دير البلح، بعد انتهاء عمليه تشريحه في مصر على يد خبراء الطب الشرعي.

وقام الأطباء الشرعيون بفحص الجثمان، وسحب عينات من بعض الأنسجة الداخلية والأعضاء، تمهيداً لتحليلها، وبيان سبب الوفاة، وإصدار تقرير رسمي في غضون 6 أسابيع.

وتقدمت الأسرة بطلب رسمي للنائب العام المصري، نبيل صادق، لإعادة تشريح الجثمان، وبيان حجم الإصابات فيه، وآثار التعذيب، وتحديد سبب الوفاة الفعلي، خاصة أن تقرير الطب الشرعي التركي كذب الرواية التركية، وأكد أن سبب الوفاة جروح وإصابات بالجسد وليس بسبب الشنق أو الانتحار.

واختطفت السلطات التركية زكي مبارك في أبريل الماضي، قبل أن تخرج بعد أسبوعين لتعلن احتجازه في سجن سيليفري بتهمة التجسس، ثم عادت بعد أيام وأعلنت انتحاره شنقا في زنزانته.

كلمات دالّة

#تركيا, #زكي مبارك

إعلانات

الأكثر قراءة