عاجل

البث المباشر

عبوة ناسفة تدمر آلية للجيش الأميركي في النيجر

المصدر: نيامي - فرانس برس

ذكرت مصادر أميركية ومحلية، الأحد، أن آلية للجيش الأميركي انفجرت بعد ظهر السبت فوق عبوة ناسفة، لكن الحادث لم يسفر عن سقوط ضحايا، ووقع قرب مدينة أوالام، غرب النيجر.

وأكدت السفارة الأميركية في نيامي، عبر بيان، "إصابة آلية مدرعة أميركية في النيجر"، مشيرة إلى عمليات تحقيق لتحديد الأسباب.

وأوضح مصدر أمني محلي أن آلية الجيش الأميركي "انفجرت بعبوة ناسفة في أوالام (بمنطقة تيلابيري، بالقرب من مالي)، وتضررت بالكامل، لكن الانفجار لم يوقع أي ضحايا".

وكان الجنود الأميركيون متوجهين إلى حقل رماية عندما وقع الحادث، كما أوضحت صحيفة من النيجر على الإنترنت.

وتبعد أوالام حوالي 100 كيلومتر من نيامي، وتضم معسكر تدريب كبيرا للجيش النيجري، حيث يجرى تدريب الجنود الذين يشاركون في قوة الأمم المتحدة في مالي (مينوسما).

وهذا ثاني حادث يتعلق مباشرة بالجنود الأميركيين في النيجر، حيث ينشطون في إطار الحرب ضد الجماعات المتطرفة وتدريب القوات الخاصة النيجرية.

وفي 4 تشرين الأول/أكتوبر 2017، قُتل 4 جنود أميركيين و5 جنود نيجيرين، برصاص متطرفين بالقرب من تونغو تونغو، التي تبعد حوالي 80 كيلومتراً شمال غربي أوالام وحوالي 20 كيلومترا من الحدود مع مالي. وأعلن تنظيم داعش في الصحراء الكبرى مسؤوليته عن هذا الهجوم.

وتستخدم الولايات المتحدة قاعدة كبيرة للطائرات من دون طيار في أغاديز (الشمال)، تمنحها منصة مراقبة مهمة. كما سمحت النيجر في الفترة الأخيرة للأميركيين بتسليح طائراتهم بلا طيار.

وفي النيجر، تملك فرنسا أيضا قاعدة في مطار نيامي تنشط فيها طائرات مقاتلة وطائرات بدون طيار غير مسلحة. ولدى القوات الفرنسية أيضا قاعدة في ماداما بالشمال تستخدمها في مكافحة الإرهاب.

ومنذ 2018، تعرب الأمم المتحدة عن قلقها من استمرار انعدام الأمن في منطقة تيلابيري، التي شهدت عدداً كبيراً من عمليات التوغل للجماعات المتطرفة.

إعلانات