عاجل

البث المباشر

رمز "حركة المظلات" في هونغ كونغ حر.. وهذا ما دعا إليه

المصدر: هونغ كونغ - فرانس برس

دعا الناشط من أجل الديمقراطية، جوشوا وونغ، زعيمة هونغ المؤيدة لبكين، كاري لام، إلى الاستقالة، وذلك مباشرة بعد إطلاق سراحه من السجن الاثنين، في الوقت الذي شهدت فيه المدينة تظاهرات تاريخية مناهضة للحكومة.

وقال وونغ للصحافيين: "هي لم تعد مؤهلة لتكون زعيمة هونغ كونغ"، لافتاً إلى أن "عليها أن تتحمل المسؤولية وتستقيل، وأن تتم محاسبتها وتتنحى".

وأدخل وونغ السجن في أيار/مايو، بعد أن فشل في محاولة للطعن بحكم صادر بالسجن بحقه لمشاركته في احتجاجات "حركة المظلات" الكبيرة التي شهدتها هونغ كونغ عام 2014 وساهم في قيادتها وتحول إلى رمز لها.

ويأتي إطلاق سراحه في الوقت الذي هزت فيه هونغ كونغ تظاهرات غير مسبوقة بدأت احتجاجاً على قانون يسمح بتسليم المطلوبين للصين.

لكن الحركة الاحتجاجية تحولت بعد ذلك إلى أحدث تعبير عن الغضب الشعبي ضد قادة المدينة وبكين.

موضوع يهمك
?
بعد 7 أشهر على تشكيل حكومة عادل عبد المهدي، لا تزال أربع وزارات تدار بالوكالة: فالدفاع والتربية حصة المكون السني، والعدل...

حكومة عبد المهدي.. 4 وزارات شاغرة "تهدد" مستقبله حكومة عبد المهدي.. 4 وزارات شاغرة "تهدد" مستقبله العراق

وفي حديثه للصحافيين خارج إصلاحية "لاي تشي كوك" حيث كان مسجوناً، دعا وونغ، البالغ 22 عاماً، المتظاهرين إلى مواصلة حملة الاحتجاجات والعصيان المدني.

وأضاف: "نطالب كاري لام بالتنحي، وسحب قانون تسليم المطلوبين نهائياً، والتراجع عن وسم الشغب"، في إشارة إلى الوصف الذي أطلقته لام على المحتجين في وقت سابق هذا الأسبوع.

كما دان وونغ السلطات لإطلاقها الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي خلال الاشتباكات العنيفة بين المحتجين والشرطة الأربعاء.

وختم: "عندما كنت في السجن رأيت كاري لام وهي تبكي في بث تلفزيوني على الهواء مباشرة. كل ما يمكنني قوله هو أنه عندما ذرفت الدموع، كان مواطنو هونغ كونغ ينزفون الدماء في أدميرالتي"، وهي المنطقة التي حدثت فيها المواجهات.

إعلانات