ماكرون: لقاء "منفرد" مع ترمب حول إيران خلال قمة الـ 20

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الرئيس الفرنسي #إيمانويل_ماكرون، الاثنين، أنه سيلتقي نظيره الأميركي، #دونالد_ترمب، "على انفراد" على هامش قمة مجموعة العشرين المقررة نهاية الأسبوع الحالي في اليابان، لمناقشة الملف الإيراني.

وقال ماكرون في تصريح صحافي أدلى به في ختام قمة دول ضفتي المتوسط في مارسيليا: "سأجري على هامش مجموعة العشرين سلسلة اتصالات، وسأعقد بالتحديد اجتماعا على انفراد مع الرئيس ترمب".

وأضاف الرئيس الفرنسي: "أرسلت مستشاري الدبلوماسي، إيمانويل بون، الأسبوع الماضي إلى #إيران".

وضاعفت فرنسا خلال الفترة الأخيرة اتصالاتها لتهدئة التوتر بين الولايات المتحدة وإيران وتجنب أي نزاع عسكري محتمل بين الدولتين.

وصدر بيان عن الرئاسة الفرنسية الأسبوع الماضي يؤكد أن بون التقى عددا من القادة الإيرانيين "بهدف المساهمة في التخفيف من حدة التوتر في المنطقة".

من جهة ثانية، أعلن رئيس الحكومة الفرنسية، ادوار فيليب، أنه "تطرق طويلا" إلى الملف الإيراني خلال لقاء عقده مع نظيره الروسي، ديمتري مدفيديف، الاثنين، في مدينة هافر في غرب فرنسا.

وشدد المسؤول الفرنسي على "أهمية تجنب خروج الوضع عن السيطرة والعمل على خفض التصعيد خصوصا عبر الحوار".

أما وزيرة الدولة الفرنسية للشؤون الأوروبية، أميلي دي مونشالان، فقد نددت "بالنزعة العسكرية والخطابات الشديدة الخطورة من قبل الطرفين في كامل المنطقة".

وارتفعت حدة التوتر بشكل خطير بين الولايات المتحدة وإيران عندما اتهمت واشنطن طهران بمهاجمة ناقلات نفط في مضيق هرمز، وحين أعلنت طهرن، الخميس، إسقاط طائرة اميركية مسيرة.