مفجرة انتحارية من بوكو حرام تقتل 6 أشخاص في تشاد

نشر في: آخر تحديث:

قُتل 6 أشخاص في هجوم نفّذته انتحارية ليل الثلاثاء في غرب تشاد، وفق ما أعلن ضابط في الجيش التشادي، في هجوم نُسب إلى حركة بوكو حرام النيجيرية.

وقال المصدر طالبا عدم الكشف عن اسمه، إن القتلى بينهم جندي، وإن الهجوم الذي وقع في منطقة كايغا-كيندجيريا الواقعة في بحيرة تشاد حيث يكثّف التنظيم المتطرف هجماته منذ مطلع العام.

وأوقع الهجوم عدداً من الجرحى، بحسب الضابط في الجيش، والذي لم يتمكن من تحديد عددهم.

وأكد حصيلة القتلى أيضا مسؤولة في منظمة محلية غير حكومية، رفضت الكشف عن اسمها لأسباب أمنية.

وتشهد منطقة بحيرة تشاد مجدداً هجمات منسوبة لبوكو حرام منذ حزيران/يونيو 2018. وقد وقع حوالي عشرة منها في الأراضي التشادية واستهدفت معظمها مواقع للجيش.

وفي أواخر آذار/مارس، قُتل 23 جندياً تشادياً في هجوم استهدف قاعدة متقدمة على الضفة الشمالية الشرقية للبحيرة. وأدى هجوم آخر لبوكو حرام في 21 حزيران/يونيو إلى مصرع ما لا يقلّ عن 11 عسكرياً تشادياً.

وأدى التمرد، الذي تقوده بوكو حرام، والذي بدأ عام 2009 في شمال شرق نيجيريا، إلى مقتل أكثر من 27 ألف شخص ونزوح 1,8 مليون شخص في هذا البلد، ووصل إلى النيجر وتشاد والكاميرون المجاورة.

ومنذ 2015، تحارب دول المنطقة ضد بوكو حرام ضمن القوة المشتركة المتعددة الجنسيات المدعومة من دول غربية.