مسيرة لمعلمي هونغ كونغ تبدأ أسبوعا جديدا من الاحتجاجات

نشر في: آخر تحديث:

سار معلمو مدارس في هونغ كونغ، اليوم السبت، إلى المقر الرسمي لزعيمة المدينة في الوقت الذي يبدأ فيه أسبوع آخر من الاحتجاجات.

ملأ حشد متدفق ساحة عامة في الحي المالي قبل الانطلاق إلى مقر الحكومة، يحمل لافتات كتب عليها "احموا الجيل التالي"، ومظلات لتفادي هطول أمطار متقطعة.

وقال المعلمون إنهم يريدون إظهار دعمهم للمحتجين، وكثير منهم طلاب.

قالوا إنه ينبغي على الحكومة أن تستجيب لمطالب المحتجين، وأن تتوقف عن استخدام ما سمَّوه عنف الشرطة لتفريق المتظاهرين الذين يسيطرون على الشوارع ويحاصرون المباني الحكومية ويشوهونها.

وقال فونغ واي-واه، أحد منظمي مسيرة المعلمين: "نريد حماية طلابنا"، مضيفاً أن المعلمين يريدون في الوقوف إلى جانب جيل الشباب حتى لا يشعروا بأنهم تركوا وحدهم.

وتقترب احتجاجات هونغ كونغ من نهاية أسبوعها العاشر ولا تظهر أي علامات على التراجع.

وتم التخطيط لمسيرة على جانب كولون من ميناء فيكتوريا، وتم التخطيط لمسيرة مضادة مساندة للحكومة في وقت لاحق من اليوم السبت.

ودعت جماعة مؤيدة للديمقراطية إلى مسيرة في فيكتوريا بارك غدا الأحد، وهي الجماعة التي نظمت ثلاث مسيرات حاشدة في وسط هونغ كونغ منذ يونيو/حزيران.

وتشمل مطالب الحركة استقالة زعيمة المدينة وانتخابات ديمقراطية وتحقيقا مستقلا في استخدام الشرطة للقوة.