زعيم شطر كشمير الخاضع لباكستان يرحب بمبادرة ترمب

نشر في: آخر تحديث:

رحب رئيس الشطر الباكستاني من إقليم كشمير بمساعي الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، الرامية إلى خفض حدة التوترات بين إسلام أباد ونيودلهي بشأن الإقليم المتنازع عليه الواقع في منطقة الهيمالايا، وحذر من أزمة إنسانية ونقص في الغذاء بالشطر الخاضع لسيطرة الهند.

وأدلى سردار مسعود خان بالتصريحات في مؤتمر صحافي عقد اليوم الثلاثاء بعدما تواصل ترمب مع قادة باكستان والهند لمناقشة قضية كشمير.

ووفقا لمتحدث باسم البيت الأبيض، عاود ترمب التأكيد على "الحاجة إلى تفادي تصعيد الوضع، وحث الجانبين على ضبط النفس".

يشار إلى أن إقليم كشمير الذي تقطنه أغلبية مسلمة منقسم بين باكستان والهند، وتزعم كل منهما السيادة عليه كاملا.

وتفاقمت التوترات منذ الخامس من أغسطس الجاري عندما فرضت نيودلهي تدابير أمنية مشددة وخفضت وضع الشطر الخاضع لسيطرتها من الإقليم بعدما كان ينعم بحكم ذاتي.