بومبيو يدعو إلى رفض مطلب الصين بإعادة الإيغور المسلمين

نشر في: آخر تحديث:

دعا وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، الأحد، كل الدول إلى رفض مطالب الصين بإعادة الإيغور إليها، قائلا إن حملة الصين في منطقة شينجيانغ الغربية هي "محاولة للقضاء على مواطنيها".

ويقول خبراء للأمم المتحدة ونشطاء، إن مليونا على الأقل من الإيغور وأفراد أقليات أخرى أغلبها من المسلمين، اعتقلوا في معسكرات بالمنطقة النائية.

وصرح بومبيو للصحافيين بأن "حملة الصين القمعية في شينجيانغ ليست متعلقة بالإرهاب بل بمحاولة الصين محو مواطنيها. ندعو كافة البلدان لرفض مطالب الصين بإعادة الإيغور".

وأدلى بومبيو بتصريحاته عقب اجتماع مع نظرائه في خمس دول بوسط آسيا، وهي: تركمانستان وقرغيستان وأوزبكستان وكازاخستان وطاجيكستان، في نيويورك قبل اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة هذا الأسبوع، حيث من المتوقع أن تكون قضية الإيغور محل مواجهة بين واشنطن بكين.