البابا: دول تصنع السلاح وتثير الهجرة وترفض اللاجئين

نشر في: آخر تحديث:

وبخ البابا فرنسيس في عظته الأسبوعية، الأحد، الدول التي تنتج الأسلحة التي تستخدم في الحروب في أماكن أخرى ثم ترفض استقبال اللاجئين الفارين من تلك الصراعات ذاتها.

وجعل البابا الأرجنتيني، البالغ من العمر 82 عاما، والذي كان والداه من بين مهاجرين من إيطاليا، الدفاع عن المهاجرين واللاجئين رسالة لخدمته الكنسية، وكثيرا ما اشتبك مع الرئيس الأميركي دونالد ترمب بسبب سياسة الهجرة التي ينتهجها ومع السياسيين المناوئين للهجرة في أوروبا.

وانتقد البابا مرار أيضا تجارة السلاح وربطت عظته التي استمع إليها 40 ألف شخص في ميدان القديس بطرس، الأحد، بين قضيتي الحرب والهجرة في الوقت الذي تحتفل فيه الكنيسة الكاثوليكية باليوم العالمي الذي حددته للمهاجرين واللاجئين.

وقال البابا: "الحروب تقع فقط في بعض المناطق من العالم ومع ذلك فإن أسلحة الحرب يتم إنتاجها وبيعها في مناطق أخرى ترفض بعد ذلك استقبال اللاجئين الذين تتسبب في لجوئهم تلك الصراعات".

وحضر القداس كثير من المهاجرين وجماعات تقدم لهم المساعدة.