عاجل

البث المباشر

إثيوبيا تنشر قوات لتهدئة اضطرابات دامية في أوروميا

المصدر: أديس أبابا – أسوشيتد برس

أعلن الجيش الإثيوبي، اليوم الجمعة، أنه نشر قوات لتهدئة اضطرابات دامية استعرت في الأيام الثلاثة الأخيرة في منطقة أوروميا، في وقت أكدت في مصادر في الشرطة الإثيوبية لوكالة "رويترز" مقتل 67 شخصاً في الاحتجاجات خلال يومين.

واشتعلت الاضطرابات عندما قال الصحافي والناشط المعروف، جوار محمد، إن السلطات سحبت الحراسة الأمنية من محيط منزله. وبعد اندلاع الاضطرابات، عاد جوار ودعا للتهدئة.

وقال رئيس شرطة إقليم أوروميا كيفيو تيفيرا إن 62 محتجاً قتلوا، بينما قتل خمسة من الشرطة. وأضاف أن 13 قتلوا بالرصاص وأن الباقين قتلوا نتيجة إصابات الرشق بالحجارة.

وأعلن الناطق باسم الجيش الميجور جنرال، محمد تسيما، أنه يتم حالياً نشر جنود في أنحاء مناطق أوروميا وهراري وديرة داوا لتهدئة الاضطرابات.

من جهته، قال مسؤول محلي في أداما (عاصمة إقليم أورومو) إن حصيلة قتلى الاضطرابات قد تكون بالعشرات.

من جانبهم، أكد عدد من سكان المنطقة من عرقية أورومو لوكالة "أسوشيتد برس" أن من لا ينتمون للأورومو تعرضوا لهجمات.

موضوع يهمك
?
اتهمت منظمتا العفو الدولية و"هيومن رايتس ووتش" أنقرة، الجمعة، بأنّها رحّلت سوريين قسراً إلى بلدهم خلال الأشهر التي سبقت...

منظمتان حقوقيتان تتهمان تركيا بترحيل سوريين قبل عمليتها العسكرية منظمتان حقوقيتان تتهمان تركيا بترحيل سوريين قبل عمليتها العسكرية العرب و العالم

وفي وقت سباق من اليوم الجمعة، قال الباحث في "منظمة العفو الدولية" فيسيها تيكلي إن العنف شمل حوادث إطلاق نار من قبل قوات الأمن على المتظاهرين، لكن الأحداث بدأت تتحول بشكل متزايد إلى اشتباكات عرقية ودينية.

وأضاف: "خسر بعض الأشخاص حياتهم بسبب (تعرضهم للضرب) بالعصي والسواطير، بينما أُحرقت بعض المنازل. استخدم الناس حتى الرصاص والأسلحة الخفيفة في مواجهة بعضهم البعض".

التوترات العرقية الدامية تفرض تحدياً كبيراً على رئيس الوزراء الإثيوبي الإصلاحي آبي أحمد مع اقتراب موعد الانتخابات العام المقبل.

إعلانات