عاجل

البث المباشر

بنغلاديش تفرج عن حائز نوبل للسلام بعد فصل 3 موظفين

المصدر: دكا - أسوشيتد برس

منحت محكمة في بنغلاديش إفراجاً بكفالة لأستاذ الاقتصاد الحائز على جائزة نوبل، محمد يونس، بسبب فصل 3 موظفين في شركة "غرامين" للاتصالات، التي يرأس مجلس إدارتها.

وأقرت زكية باروين، القائمة بأعمال رئيس محكمة العمل الثالثة في دكا، إفراجا بكفالة، الأحد، بعد مثول يونس أمام المحكمة.

والشهر الماضي، حددت المحكمة العليا في البلاد مهلة تنتهي في 7 نوفمبر/ تشرين الثاني لمثول يونس شخصياً أمام المحكمة. وطلبت من السلطات عدم اعتقال يونس أو مضايقته قبل هذا التاريخ.

وقال وزير الرحمن، المسؤول بالمحكمة، إن هيئة المحكمة أفرجت عن يونس بكفالة قدرتها 10 آلاف تاكة (120 دولاراً) في كل من القضايا الثلاث.

وأفاد مصطفى رحمن خان، محامي الدفاع، أن المحكمة لن تطلب من يونس الحضور شخصياً أمام المحكمة حتى إصدار أي لوائح اتهام.

وكانت محكمة العمل قد أصدرت في وقت سابق مذكرة توقيف بحق يونس بعد أن أخفق في المثول لأنه كان في الخارج.

ورفع الموظفون الثلاثة القضايا في يوليو/ تموز الماضي، قائلين إنهم قد تم إنهاء خدمتهم بطريقة غير قانونية بعد السعي لتشكيل نقابة.

وأسس يونس بنك غرامين، الذي يقدم قروضاً صغيرة للفقراء، وتقاسم جائزة نوبل للسلام عام 2006 مع البنك.

وواجه يونس، الذي يجوب دول العالم على نطاق واسع لتعزيز مشروعات اجتماعية، العديد من التحقيقات من جانب حكومة رئيسة وزراء بنغلاديش، الشيخة حسينة، والعلاقات بينهما فاترة.

واستبعد يونس من بنك غرامين بعد تجاوز سن التقاعد.

كان تحقيق أطلقته الحكومة، ذكر في وقت سابق أن بنك غرامين انتهك ميثاقه باعتباره مقرضاً لمشروعات صغيرة من خلال إنشاء شركات تابعة لم يستفد منها مساهمو البنك، وأوصى الحكومة بدمج تلك الشركات مع البنك. بينما أكد يونس أن هذه الشركات مستقلة، ويجب أن تظل كذلك.

موضوع يهمك
?
تحول مبنى مرتفع يطل على ساحة التحرير بوسط العاصمة العراقية بغداد، والذي يعرف باسم المطعم التركي، مسكناً مؤقتاً ومركزاً...

ما سر هذا المبنى.. عراقيون قدموا شهداء ولم يتخلوا عنه؟ ما سر هذا المبنى.. عراقيون قدموا شهداء ولم يتخلوا عنه؟ الأخيرة

وذكرت تقارير أن حسينة غضبت من محاولة يونس في عام 2007 تشكيل حزب سياسي بدعم من الجيش القوي عندما كانت البلاد في حالة طوارئ، وكانت حسينة خلف القضبان.

ووصلت حسينة إلى السلطة في انتخابات عام 2008، وأمرت بإجراء تحقيق مع يونس الذي يرتبط بعلاقات وثيقة مع الغرب.

ويضم بنك غرامين حاليا نحو تسعة ملايين عضو، 97% منهم نساء. ومن خلال 2568 فرعا، يقدم البنك خدمات في 81677 قرية، ويغطي أكثر من 93% من إجمالي قرى بنغلاديش.

إعلانات