عاجل

البث المباشر

الصين تذكرت مقتل البغدادي: تقدم مهم ولكن ليس كافياً

المصدر: بكين - رويترز

وصف المبعوث الصيني الخاص للشرق الأوسط، الجمعة، قتل الولايات المتحدة زعيم تنظيم داعش، أبو بكر البغدادي، بأنه تقدم مهم، لكن قال إن على العالم ألا يكتفي بما تحقق، محذراً من التراخي في الحرب على الإرهاب.

وتشعر الصين بالقلق منذ فترة طويلة إزاء عرقية الإيغور في منطقة شينجيانغ الغربية ذات الغالبية المسلمة، الذين سافروا سراً إلى سوريا والعراق للقتال مع الجماعات المتطرفة هناك. وقتل تنظيم داعش رهينة صينيا واحدا على الأقل، كما أصدرت جماعات متشددة بيانات تهدد بمهاجمة الصين.

وفى تصريحات للصحافيين عقب زيارة للسعودية وإيران ومصر الشهر الماضي، قال تشاي جون إن مقتل البغدادي على يد القوات الأميركية "تقدم مهم في الحرب على الإرهاب".

وتصريحات تشاي حول مقتل البغدادي هي أبرز ما صدر عن الصين بشأن هذا الموضوع. ولم تقل بكين في السابق سوى أنها تراقب الوضع عن كثب.

لكن تشاي، الذي يتحدث العربية وكان في السابق سفيراً لبلاده في طرابلس وباريس، أوضح أن هذا لا يعني أن تنظيم داعش انتهى بالكامل. وأضاف أن المد الأيديولوجي للإرهاب ما زال قائما محذراً من مغبة خفض مستوى الحذر.

وقال المبعوث الصيني إن الجماعات التابعة لتنظيم داعش، وكذلك المنظمات المتشددة الأخرى، لا تزال نشطة في بلدان أخرى.

وتتطلع الصين إلى تعزيز دورها الدبلوماسي المحدود تقليدياً في منطقة الشرق الأوسط، التي لها فيها مصالح كبرى في مجالي الطاقة والأعمال، إلا أنها لم تحقق تأثيرا يذكر حتى الآن عن طريق المبعوثين للمنطقة.

موضوع يهمك
?
كشفت صحيفة "واشنطن بوست" Washington Post الأميركية أن التظاهرات الضخمة في العراق تمثل تهديدا جديا لإيران ووكلائها في...

واشنطن بوست: احتجاجات العراق تهدد نفوذ إيران وتكشف من وراء القمع العراق

ومن المرجح أن يزور الرئيس الصيني، شي جين بينغ، المنطقة العام المقبل، حيث تستضيف السعودية، أكبر مورد للنفط للصين، قمة مجموعة العشرين لعام 2020.

وزار العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، بكين عام 2017، كما زار ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، الصين هذا العام.

كلمات دالّة

#البغدادي, #الصين, #أميركا

إعلانات