عاجل

البث المباشر

تركيا تمنع زوجة مدرب "الخوذ البيضاء" من مغادرة البلاد

المصدر: دبي - العربية.نت

ذكر الإعلام التركي المحلي الخميس أن الشرطة التركية تتعامل مع وفاة مدير أبرز منظمة تدرب عناصر الخوذ البيضاء (الدفاع المدني العامل في مناطق المعارضة في سوريا)، على أنها انتحار.

إلا أن السلطات التركية منعت زوجة الضابط البريطاني السابق من مغادرة تركيا لحين انتهاء التحقيقات في وفاته.

ووفقا لوكالة أنباء الأناضول الرسمية فإن الشرطة استجوبت إيما وينبرغ، زوجة جيمس لو ميسورييه وهي سويدية، أمس الأربعاء على مدى ثلاث ساعات. وفرضت السلطات حظر السفر على وينبرغ لإمكانية الحاجة لاستجوابها مرة أخرى.

وأكدت مصادر أمنية تركية نقلا عن زوجته أنه "بدأ مؤخرا بتناول الأدوية المضادة للاكتئاب والأقراص المنوّمة لأنه كان يعاني من الإجهاد". وقالت إنه كانت تنتابه أفكار انتحارية قبل أسبوعين من وفاته.

وتم العثور على لو ميسورييه ميتاً خارج منزله في إسطنبول يوم 11 نوفمبر/تشرين الثاني. وتعتقد الشرطة أنه سقط ميتا وتحقق في ملابسات الوفاة.

موضوع يهمك
?
أعلنت منظمة الصحة العالمية أن العدد التراكمي لحالات الكوليرا المشتبه بها والمبلغ عنها في اليمن منذ أكتوبر/تشرين أول 2016...

اليمن.. أكثر من مليوني حالة إصابة بالكوليرا في 3 أعوام اليمن.. أكثر من مليوني حالة إصابة بالكوليرا في 3 أعوام اليمن

وكان لو ميسورييه، يدير منظمة "مايداي رسكيو"، التي تنسق التبرعات الممنوحة إلى الخوذ البيضاء ولديها مكاتب في إسطنبول وهولندا.

فرضية الانتحار

وذكرت وكالة أنباء (دي إتش إيه) الخاصة أن الشرطة تقوم بفحص أجهزة الزوجين الإلكترونية. وذكرت أن الشرطة تحلل الملفات الطبية للو ميسورييه، في المستشفى الذي توجه إليه طلبا للمساعدة من مشاكل صحية نفسية. وزعم مسؤول روسي بارز الأسبوع الماضي أن لو ميسورييه كان جاسوسًا، وهو ما تنفيه بريطانيا بشدة. ونُقل جثمانه إلى لندن جوا يوم أمس.

وكان عثر على مدير أبرز منظمة داعمة للخوذ البيضاء، ميتاً الاثنين عند أسفل العمارة حيث يقطن في إسطنبول. ولم تعرف على الفور أسباب وفاته. وتبيّن وجود كسور في رجليه وفي الرأس.

وفاة غير واضحة

وقال مصدر أمني لرويترز إن هناك اعتقادا بأن لو ميسورييه سقط من شرفة مسكنه الذي يتخذه مكتبا، وإنه يجري التعامل مع وفاته على أنها قد تكون انتحارا. وقال شخص ثالث وهو دبلوماسي إن ملابسات وفاته غير واضحة.

وفي 22 تشرين الأول/أكتوبر، وافق الرئيس الأميركي دونالد ترمب على مساعدة بقيمة 4,5 مليون دولار للخوذ البيضاء.

ويتهم النظام السوري وحليفه الروسي الخوذ البيضاء التي تضم مسعفين متطوعين يعملون ضمن المناطق التي تتعرض للقصف، بدعم فصائل معارضة.

إعلانات