الدعم الدولية تحث حكومة لبنان على تنفيذ إصلاحات جذرية

نشر في: آخر تحديث:

دعت مجموعة الدعم الدولية من أجل لبنان، في بيان مشترك، الحكومة الجديدة للإسراع في تنفيذ إصلاحات جذرية وذات مصداقية وشاملة. ونقلت الوكالة اللبنانية الرسمية عن المجموعة قولها إن التطبيق السريع والحاسم سيكون أمراً أساسياً لوقف عدد من الأزمات المتفاقمة التي يواجهها البلد وأبناؤه.

وشجعت المجموعة الحكومة اللبنانية على المضي في الإصلاحات اللازمة لوقف تدهور الوضع الاقتصادي واستعادة التوازن النقدي والاستقرار المالي، داعية جميع الأطراف اللبنانية إلى تطبيق سياسة ملموسة للنأي بالنفس عن النزاعات الخارجية.

سياسة النأي بالنفس

وذكرت بأهمية تطبيق قرارات مجلس الأمن والالتزامات السابقة التي تتطلب نزع سلاح جميع المجموعات المسلحة في لبنان، وأهمية ألا تكون هناك أسلحة أو سلطة في لبنان سوى تلك التابعة للدولة اللبنانية. وتابعت أن القوات المسلحة اللبنانية هي القوات المسلحة الشرعية الوحيدة للبنان.

وأكدت مجموعة الدعم الدولية استعدادها لدعم لبنان "الملتزم بالإصلاحات". وقالت: "بمجرد تطبيق الإجراءات المذكورة أعلاه ستبدأ عملية استعادة الثقة بالاقتصاد من اللبنانيين والمجتمع الدولي مما سيسهل استدامة الدعم الدولي".

وكانت الرئاسة اللبنانية، أعلنت مساء الثلاثاء، تشكيل حكومة جديدة برئاسة، حسان دياب. وأصدر الرئيس، ميشال عون، مرسوماً قضى بتشكيل الحكومة، بعد حوالي ثلاثة أشهر من حركة احتجاجات شعبية أطاحت بالحكومة السابقة برئاسة، سعد الحريري.

وتتألف الحكومة الجديدة من 20 وزيراً لم يتولوا من قبل مسؤوليات سياسية، علماً أن التقارير الإعلامية والتصريحات السياسية منذ بدأت تتسرب عن الأسماء المشاركة في الحكومة، تؤكد أن الوزراء محسوبون إلى حد بعيد على أحزاب سياسية كبرى.