عاجل

البث المباشر

الصين.. 10 قتلى بانهيار "فندق صحي" وتخفيف لإجراءات الحجر

المصدر: دبي – العربية.نت

قُتل عشرة أشخاص على الأقل جراء انهيار فندق كان يُستخدم كمنشأة لعزل المصابين بفيروس كورونا المستجد في شرق الصين، بحسب ما أفادت وزارة الطوارئ الصينية اليوم الأحد.

وقالت الوزارة إنه من أصل 71 شخصاً حوصروا، السبت، لحظة وقوع الكارثة في الفندق، تم انتشال 48 من تحت الأنقاض، بينهم 10 فارقوا الحياة، بينما لا يزال البحث جارياً عن 23 آخرين.

وانهارت المنشأة الواقعة في مدينة تشوانتشو في مقاطعة فوجيان، السبت، نحو الساعة 19:30 بالتوقيت المحلي (11:30 بتوقيت غرينتش) لسبب لم يحدد بعد.

وذكرت وزارة الطوارئ أن تسعة أشخاص تمكنوا من مغادرة الموقع على الفور.

رش معقمات في ركام المبنى

وكان فندق "شينجيا" الذي يضم 80 غرفةً قد حوِّل إلى منشأة للحجر الصحي لأشخاص احتكوا بمصابين بفيروس كورونا المستجد.

وأظهرت صور نشرتها الوزارة المنقذين وهم بصدد وضع أقنعة جراحية على وجوه الأطفال الذين انتشلوا من بين الحطام، بينهم طفل يبلغ من العمر 12 عاماً. وعمد آخرون على رشّ معقمات في المكان.

وأفادت سلطات تشوانتشو أنه تم إرسال أكثر من 700 عنصر إنقاذ إلى الموقع برفقة سيارات إسعاف وحفارات ورافعات.

وبينت صور أخرى كتل الركام متجمّعة في الموقع، بينما بدا هيكل المبنى المعدني غير متضرر.

عمّال ترميم أبلغوا عن خلل بالمبنى

كانت أعمال ترميم للمبنى بدأت قبل رأس السنة القمرية التي صادفت هذا العام في 25 كانون الثاني/يناير الماضي.

وأكدت وزارة الطوارئ أن العمال الذين كانوا يواصلون أعمال الترميم في الطابق الأول من المبنى أمس السبت، أبلغوا صاحب المبنى عن وجود خلل في أحد الأعمدة قبل وقت قصير من انهياره.

ويفترض أن تستجوب الشرطة صاحب المبنى، كما ذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة.

موضوع يهمك
?
نقلت إذاعة "فاردا"، الناطقة بالفارسية من التشيك، عن مصادر طبية داخل إيران، مشاركة في "لجنة مكافحة فيروس كورونا"، تأكيدها...

لماذا تناقض أعداد كورونا الرسمية بإيران مع الوفيات الفعلية؟ لماذا تناقض أعداد كورونا الرسمية بإيران مع الوفيات الفعلية؟ إيران

وسجّلت تشوانتشو 47 إصابة بكورونا المستجد منذ ظهوره في كانون الأول/ديسمبر الماضي.

وسجلت الأحد 27 حالة وفاة إضافية بفيروس كورونا، ما يرفع العدد الإجمالي للوفيات في الصين إلى 3097، مع تسجيل 80 ألفا و695 إصابة، منذ بدء تفشي المرض، وفق لجنة الصحة الوطنية.

تخفيف إجراءات الحجر وإغلاق مستشفيين

وبدأت مدن صينية في تخفيف إجراءات الحجر الصحي تدريجيا بعد أن فرضتها منذ أكثر من شهر بينما تراقب السلطات عن كثب انتشار الفيروس في الخارج.

ومع تباطؤ انتشار المرض في ووهان، بؤرة البواء، أغلقت السلطات مستشفيين مؤقتين بنتهما خصيصا لرعاية المصابين بكورونا.

فبعد إغلاق أول مستشفى الأسبوع الماضي، ذكر التلفزيون المركزي الصيني اليوم الأحد أنه جرى تعليق العمل بمستشفى ثان بعد السماح للمرضى المتبقين فيه، وعددهم 25، بالخروج أو إعلان شفائهم.

إعلانات