عاجل

البث المباشر

فضيحة بإيطاليا وبريطانيا.. موت تسلل لدور مسنين وفتك بهم

المصدر: دبي - العربية.نت

في إحدى دور رعاية المسنين الكبرى في إيطاليا، اضطرت السلطات لفتح تحقيق بعد تسجيل وفاة 200 نزيل منذ بدء تفشي فيروس كورونا المستجد قبل أشهر.

موضوع يهمك
?
لا تزال كوريا الجنوبية تواصل تسجيل ارتفاع عدد المرضى الذين عاودهم فيروس كورونا، بعد أن ثبت تخلصهم منه.وفي حين لا يزال...

الفيروس يهاجم متعافين.. لماذا تشهد كوريا هذه الانتكاسة؟ الفيروس يهاجم متعافين.. لماذا تشهد كوريا هذه الانتكاسة؟ العرب و العالم

فقد ذكرت تقارير إعلامية أن محققين صادروا وثائق من مقر حكومة لومبارديا الإقليمية في ميلانو، تفيد بوفاة نحو 180 شخصا في دار رعاية "بيو ألبيرغو تريفولتسيو" في ميلانو حصلت منذ بدء تفشي وباء كوفيد-19 في البلاد.

كما تم تم ضبط السجلات الطبية للدار، من أجل تحديد ما إذا كان إهمال الموظفين قد تسبب في انتشار الفيروس بين النزلاء ووفاة عدد كبير منهم، حيث يعتبر "بيو ألبيرغو تريفولتسيو" أحد أكبر دور الرعاية في أوروبا، ويوفر أماكن إقامة لآلاف الأشخاص.

فيما تشتبه وسائل إعلام إيطالية في أن الدار أخفى وفاة العديد من ضحايا كوفيد-19، في البلاد التي سجلت رسميا ثاني أعلى حصيلة وفيات بعد الولايات المتحدة بلغت 21,645 شخصا.

لكن معظم الوفيات في دور الرعاية لم تدرج في الإحصائيات الرسمية، ويشتبه بعض الأطباء في أن العدد الحقيقي للوفيات في إيطاليا قد يكون ضعف الرقم الرسمي المعلن.

بريطانيا تجاهلت المسنين أيضا!

على الرصيف الآخر، أظهرت إحصاءات رسمية، أن مئات آخرين من المصابين بمرض "كوفيد – 19" الذي يسببه فيروس كورونا المستجد لقوا حتفهم في بريطانيا بما يزيد على الأعداد المسجلة في الحصيلة اليومية الحكومية، بما في ذلك موجة من الوفيات في دور رعاية المسنين التي قال القائمون عليها إنه يتم تجاهلها.

من إيطاليا (أرشيفية- فرانس برس) من إيطاليا (أرشيفية- فرانس برس)

فقد أعلن مكتب الإحصاءات الوطنية أن 5979 حالة وفاة سجلت في إنجلترا حتى 3 أبريل/نيسان تتعلق بالمرض، بزيادة 15% على 5186 حالة وفاة أعلنتها هيئة الصحة الوطنية عن نفس الفترة، مشيرا إلى أن الإجمالي الذي يتم تحديثه يوميا، يشمل فقط الأشخاص الذين لقوا حتفهم في المستشفيات.

أما العدد الأعلى، فينشره مكتب الإحصاء أسبوعيا، ويشمل الوفيات في جميع الأماكن بما في ذلك دور رعاية المسنين والحالات التي يشتبه في إصابتها بالفيروس ولكن لم يتم فحصها.

وأضاف المكتب، أنه وحتى 3 أبريل / نيسان سجل أقل بقليل من 10% من حالات الوفاة التي تتعلق بمرض "كوفيد – 19" خارج المستشفيات.

العدد الحقيقي أكبر من ذلك!

وصرح مشغلو وموظفو دور الرعاية بأن هذا العدد أقل على الأرجح من الحصيلة الحقيقية في المنشآت التي تأوي بعض كبار السن والأكثر ضعفا في البلاد.

كورونا في بريطانيا  (فرانس برس) كورونا في بريطانيا (فرانس برس)

بدوره، أفاد رئيس أحد أكبر مشغلي دور رعاية المسنين في بريطانيا، أن عدد حالات الإصابة والوفيات بالفيروس المستجد بين النزلاء المسنين أعلى بكثير مما تم الإعلان عنه رسميا.

وقالت الحكومة إنه تم الإبلاغ عن تفشي "كوفيد – 19" في واحدة من كل 8 دور لرعاية المسنين في المملكة المتحدة، لكن ديفيد بيهان، رئيس شركة تشغيل دور رعاية المسنين "إتش سي – وان"، قال إن حالات إصابة بالفيروس المستجد تم الإبلاغ عنها في 232 من الدور التي تشغلها الشركة، بواقع ثلثي الإجمالي.

وأضاف أن 311 من النزلاء والموظفين توفوا بعد الإصابة المؤكد أو المشتبهة بمرض "كوفيد – 19"، مشيرا إلى أن حالات الوفاة بكورونا تمثل أقل بقليل من ثلث إجمالي الوفيات التي سجلت على مدى الأسابيع الثلاثة الماضية.

دور المسنين تستنجد

من جهتها، أعلنت دور رعاية المسنين في جميع أنحاء البلاد أنها تكافح من أجل الحصول على معدات وقائية مناسبة للموظفين، وتشهد نقصا في الموظفين، إذ يصاب العديد منهم بالمرض أو يضطرون إلى عزل أنفسهم.

من بريطانيا (رويترز) من بريطانيا (رويترز)

وفي السياق، قالت روس ألتمان، الوزيرة الحكومية السابقة التي تدافع عن حقوق كبار السن، إنه تم التغاضي عن كبار السن الضعفاء في هذه الجائحة، مضيفة: "يجب ألا ننسى أن معيار المجتمع المتحضر لابد أن يعكس الكيفية التي يتم التعامل بها مع المواطنين الأكثر ضعفا والأكبر سنا، يجب ألا ننسى الأكبر سنا بين سكاننا، متوسط عمر الأشخاص في دور رعاية المسنين لدينا 85 عاما، حياتهم قيمة أيضا ويحتاجون إلى العلاج والمعدات والرعاية التي نتوقعها لأي شخص آخر في المجتمع على حد سواء".

يشار إلى أن فيروس كورونا المستجد قد قتل أكثر من 140 ألف إنسان حول العالم، كان لإيطاليا النصيب الأكبر أوروبيا بأكثر من 22170 ألف ضحية، فيما سجلت بريطانيا 13729ألف وفاة.

كلمات دالّة

#إيطاليا, #كورونا

إعلانات