عاجل

البث المباشر

جونسون يربك بريطانيا بكلمة.. والتوضيح في 50 صفحة

المصدر: دبي - العربية.نت

أثار رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، البلبلة بعد خطابه أمس الأحد وتغيير رسالة الحكومة فجأة من "ابقوا في المنزل" إلى "اذهبوا إلى العمل إذا استطعتم".

إلى ذلك، رسم جونسون طريقا لتخفيف الإغلاق على مراحل، إذا استمر عدد الإصابات في الانخفاض.

موضوع يهمك
?
بعد أن أثارت مسألة التهديدات التي وجهت إليها بلبلة في الشارع التونسي، وتضامناً واسعاً من قبل العديد من النواب، أعلنت...

تونس: اتخذنا كل الإجراءات لحماية النائبة موسي تونس: اتخذنا كل الإجراءات لحماية النائبة موسي المغرب العربي

لكن بينما كان يُطلب من معظم الموظفين في السابق الابتعاد عن أماكن العمل، قال جونسون أمس الأحد إن أولئك الذين لا يستطيعون القيام بعملهم من المنزل "يجب تشجيعهم بشكل نشط على الذهاب إلى العمل".

"مراعاة التباعد"

وقال أيضاً إنه يجب على أماكن العمل مراعاة قواعد التباعد الاجتماعي، ويجب تجنب وسائل النقل العام إن أمكن، ما يثير العديد من الأسئلة حول مدى فائدة النصيحة.

وتقول حكومة جونسون إن المزيد من التفاصيل ستأتي في وثيقة من 50 صفحة اليوم الاثنين.

لكن منتقدين اتهموا الحكومة ببث البلبلة.

"خطة غير واضحة"

وقال زعيم حزب العمال كير ستارمر "يبدو أن رئيس الوزراء يطلب بشكل فعال من ملايين الأشخاص العودة إلى العمل دون خطة واضحة لسلامتهم، أو توجيه واضح حول كيفية الوصول إلى هناك دون استخدام وسائل النقل العام".

كما انتقد قادة اسكتلندا وويلز هذا الإعلان، ورفضوا قرار جونسون استبدال شعار "ابقوا في المنزل" بـ "البقاء في حالة تأهب".

وقالوا إنهم لن يغيروا رسالة "ابقوا في المنزل" في أراضيهم.

كان رئيس الوزراء البريطاني قد أعلن في وقت متأخر من الأحد، عن خارطة طريق وخطة عمل لمواجهة فيروس كورونا المستجد، تتألف من 5 مراحل، مؤكداً أنه لا بد من السيطرة على الوباء وإنقاذ الناس.

وكشف جونسون عن تخفيف خجول لإجراءات الإغلاق في بلاده، مشيراً إلى أنه سيقدم خطة لإعادة فتح البلاد ويعرضها على البرلمان. كما لفت إلى أنه لا بد من تكثيف اختبارات تشخيص كورونا.

كلمات دالّة

#بريطانيا, #جونسون

إعلانات

الأكثر قراءة