حاملا اللغز.. العثور على مسجل الباكستانية تحت الأنقاض

نشر في: آخر تحديث:

كشف متحدث باسم الخطوط الجوية الدولية الباكستانية أن فرق البحث عثرت الخميس على مسجل صوت قمرة القيادة بين حطام الطائرة التي سقطت الجمعة الماضية في منطقة سكنية مزدحمة بمدينة كراتشي الساحلية، مما أودى بحياة 97 شخصا ممن كانوا على متنها. ونجا شخصان.

وقال المتحدث عبد الله خان في بيان "استؤنفت عمليات البحث صباح اليوم وتم العثور على مسجل الصوت مدفونا تحت الأنقاض... العثور على مسجل الصوت الخاص بقمرة القيادة سيساعد كثيرا في التحقيق". وتم العثور على مسجل بيانات الرحلة.

والسبت الماضي، أعلن متحدث باسم شركة "الخطوط الدولية الباكستانية"، انتشال الصندوقين الأسودين من مكان تحطم الطائرة وهي من طراز إيرباص إيه320.

وكان موقع LiveATC المتتبع اتصالات الطيران بالعالم، نشر تسجيلا صوتيا، وهو لآخر اتصال من قائد الطائرة الذي أرسل إشارة استغاثة أبلغ فيها برج المراقبة بمطارمدينة كراتشي الدولي، أن محركي الـ Airbus A 320 تعطلا عن العمل أثناء محاولته الهبوط.

قائد الطائرة الباكستانية يستغيث

بعدها حلق بالطائرة فوق المطار، وقام بمحاولة ثانية للاقتراب من مدرجه مجددا، لكنه لم يفلح، فأبلغ برج المراقبة أن الطائرة تنحرف عن مسارها يسارا، وطلب إذنا بالهبوط في أحد مدرجي المطار، وبعد 12 ثانية أرسل إلى العاملين في برج المراقبة إشارة استغاثة Mayday في وقت منحوه إذنا بالهبوط على أي من المدرجين، غرب وجنوب غربي المطار، وكان ذلك آخر اتصال بينه وبين برج المراقبة قبل أن تهوي الطائرة وتسقط متحطمة في منطقة Model-Colony السكنية، وفقا للوارد بوسائل الإعلام المحلي.

ذلك الاتصال، أثبت أن تحطم الطائرة كان سببه عطل فني، غير معروف بعد، وهو ما قاله أيضا المتحدث باسم الخطوط الجوية الباكستانية، عبدالله خان، ونقلته وكالة "رويترز"

وهذا الحادث من أسوأ الكوارث الجوية في باكستان منذ عام 2012 عندما تحطمت طائرة ركاب من طراز "بوينغ 737" تابعة لشركة "بوجا" في إسلام آباد، مما أسفر عن مقتل 127 شخصاً".